الاخبار العاجلةالعالم

“ليس ما دفعت من أجله”: اخفاض خدمات الحج المدفوعة للاجانب

يشتكي الحجاج الاجانب المتجهون إلى المملكة العربية السعودية من قصر مدة الإقامة و انخفاض جودة الوجبات وتغيير أماكن الإقامة الموعود بها.

تم تخفيض خدمات حزم الحج التي دفع الحجاج الاجانب عشرات الآلاف من الدولارات لنيلها، ومع ذلك لم يتم رد المبالغ المدفوعة ولو جزئياً لتعويض الفارق، مع بقاء أيام قليلة على بدء الحج في المملكة العربية السعودية.

في أوائل يونيو، اتخذت الحكومة السعودية قرارًا مفاجئًا بتهميش وكالات السفر التقليدية واستخدمت بدلاً من ذلك منصة مطوف، وهي بوابة مدعومة من الحكومة تديرها شركة هندية لها روابط مع نيودلهي، وذلك لتنفيذ نظام يانصيب لاختيار الحجاج لها العام.

نظم المطوف قرعة عشوائية كان على المسلمين من أوروبا وأستراليا والأمريكتين أن يمروا بها لحضور موسم الحج هذا العام.

منذ ذلك الحين، أبلغ مقدمو الطلبات عبر مواقع التواصل الاجتماعي بحدوث العديد من المشكلات، بما في ذلك رفضهم في المطارات وفشل الحجوزات على الرغم من سداد المدفوعات الكاملة.

كما اشتكى الحجاج الواصلين الى المملكة من عدم تلقي الخدمات التي دفعوا المال من أجلها، كما ولم ترد اليهم حتى جزء بسيط من تلك المبالغ.

اقرأ ايضاً
ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي في أوروبا مع تراجع الإمدادات الروسية

قالت إحدى الحجاج البريطانيات والتي تحدثت شريطة عدم الكشف عن هويتها، إن حزمة لثلاثة أشخاص كلفتها أكثر من 33000 دولار، ومع ذلك فقد تم تخفيض مدة اقامتها من 22 يومًا إلى 14 يومًا دون جزء من المبلغ اليها.

المصدر: رأي الخليج + bbc

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى