الاخبار العاجلةسياسة

المركب والسيف والبحر.. تعرف على رموز شعار دولة قطر الجديد

دشنت دولة قطر شعارا جديدا بإدخال أول تعديل على الشعار الذي تم إقراره عام 1976، ويعد هذا التعديل هو الرابع منذ أول شعار للبلاد.

ونشر مكتب الاتصال الحكومي على حسابه في تويتر، مقطع فيديو يُظهر تطور تصميم شعار دولة قطر ابتداء من عام 1966، ثم تطويره عام 1973، مرورا بالتطور الثالث عام 1976، وصولا للتطوير الأخير والشكل الذي تم تدشينه اليوم.

ويشمل الشعار المحدث رموزا قطرية تاريخية؛ فالمركب يرمز إلى أول مركب تقليدي يعمل بالمحرك في تاريخ دولة قطر، وأطلق عليه اسم “فتح الخير” تيمنا بجلب الخير، وقد بني عام 1900، وتعود ملكيته للشيخ حمد بن عبد الله آل ثاني.

أما البحر فيعتبر أحد رموز التراث القطري، ويعد الإبحار وصيد الأسماك واللؤلؤ ركيزة الاقتصاد القطري في الماضي البعيد وهو مصدر الدخل الرئيسي في الدولة.

ويرمز السيف إلى الشجاعة والقوة المرتبطة بحكمة صاحبه، وأصبح السيف رمزا للقطريين وبه يعتزون ويفتخرون، ويعد من أبرز الركائز المستخدمة في شعار الدولة، أما أشجار النخيل المستخدمة في الشعار فهي من صنف رطب الإخلاص وتوجد في مزرعة الأمير الأب الشيخ خليفة بن حمد آل ثاني في منطقة “لعشرة”.

هوية بصرية

وأوضح المتحدث الرسمي لمكتب الاتصال الحكومي محمد نويمي الهاجري -عبر حسابه على تويتر- أن الشعار المحدث لدولة قطر يحمل عدة أهداف، منها: تنظيم العمليات الاتصالية بهوية بصرية موحدة، وإبراز وترسيخ الهوية المؤسسية لدولة قطر محليا وإقليميا ودوليا.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية أن النسخة المحدثة من الشعار تحافظ على المكونات التاريخية ودلالاتها بدءا من استلهام سيف المؤسس الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني، إلى النخلة التي تعكس شموخ الدولة وكرمها وعطاءها والتي ترتبط بأرض قطر، انتقالا إلى ما يميز طبيعتها الجغرافية في كون قطر شبه جزيرة يحيط بها البحر من 3 جهات، إضافة إلى المركب الذي يجسّد حقبة الاقتصاد الذي كان قائما على صيد اللؤلؤ في فترة من الزمن.

اقرأ ايضاً
استهدف مطارعدن.. انفجار بسيارة مفخخة يخلف قتلى وجرحى

وأضافت الوكالة الرسمية أنه تم استخدم لون علم دولة قطر “العنابي”، واللون الأبيض الذي يرمز إلى السلام.

الحفاظ على الهوية

وانتشر وسم “#شعار_دولة_قطر” على منصات التواصل عقب نشر الشعار الجديد، حيث شرح المغردون تفاصيل الشعار الجديد، وأثنوا على حرص صانعيه على أن يكون معبرا عن الهوية العربية والإسلامية لدولة قطر.

وغرّد الكاتب الصحفي القطري صباح ربيعة الكواري، لافتا إلى أن الشعار الجديد يدل على التجدد والحداثة والتطور، مع الحفاظ على الإرث والهوية الوطنية القطرية، مشيرا إلى أن الشعار الجديد يواكب تطور دولة قطر في مختلف المجالات.

وكتب رسام الكاريكاتير القطري سعد المهندي واصفا الشعار الجديد بأنه “عصري وفي نفس الوقت محافظ على هويته الأصلية”.

وشرح المغرد محمد أمين تفاصيل الشعار، في تغريدة كتب فيها “لأول مرة منذ عام 1976 قطر تدشن شعارها الرسمي الجديد، النخيل في عطائه وشموخه، البحر وما يكتنز في جوفة من عالم اللؤلؤ والنباتات وموقعة في الخليج العربي لشبة الجزيرة العربية، والسيفان باستحضار السيوف العربية الأصيلة وتاريخها في عزة وحماية المستجير”.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى