العالم

ترمب يصدر «تلميحاً قوياً» حول ترشحه للرئاسة مجدداً في 2024

ألقى الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب، أحد أقوى تلميحاته حتى الآن بأنه قد يترشح للبيت الأبيض مرة أخرى.
أخبر ترمب حشداً في مدينة سيو بولاية أيوا، بأنه «من المحتمل جداً جداً أن يفعل ذلك مرة أخرى» في عام 2024، وفقاً لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي).
كان ترمب يتحدث في أول التجمعات الأربعة في خمسة أيام، حيث يقوم بحملة لمرشحين جمهوريين في انتخابات التجديد النصفي الأسبوع المقبل.
كما يسافر الرئيس الأميركي جو بايدن في جميع أنحاء البلاد؛ للحث على التصويت.
ولن يكون بايدن ولا ترمب ضمن اقتراع يوم الثلاثاء المقبل، عندما يقرر الناخبون الأميركيون ميزان القوى في الكونغرس الأميركي وحكام الولايات الرئيسيين.
لكن الانتخابات النصفية ستحدد المشهد السياسي الأميركي قبل الانتخابات الرئاسية في غضون عامين.
ليلة الخميس، كرر ترمب ادعاءه بأنه خسر في عام 2020 بسبب التزوير على نطاق واسع في الانتخابات.
وقال: «ترشحت مرتين وفزت مرتين، وقدمت أداءً أفضل بكثير في المرة الثانية من الأولى، وحصلت على ملايين الأصوات في عام 2020، أكثر مما حصلت عليه في عام 2016. وبالمثل، حصلت على أصوات أكثر من أي رئيس في تاريخ بلادنا حتى الآن».
وتابع: «والآن من أجل جعل بلدنا ناجحاً وآمناً ورائعاً، سأفعل ذلك على الأرجح مرة أخرى… قريباً جداً، استعدوا».
فاز ترمب بأكبر عدد من الأصوات على الإطلاق (72 مليوناً) لرئيس حالي في عام 2020، لكنه خسر أمام منافسه، بايدن، الديمقراطي، الذي حصل على 81 مليوناً.
وبحسب ما ورد، التقى بايدن، الذي قاد حملته الانتخابية يوم الخميس في نيو مكسيكو وكاليفورنيا، كبار المستشارين للتخطيط لحملته المحتملة لإعادة انتخابه في عام 2024.
من جانبه، كان ترمب يلمح منذ أشهر بشأن حملة ثالثة للبيت الأبيض.
وفي أكتوبر (تشرين الأول)، قال أمام تجمع حاشد في تكساس: «من المحتمل أن أفعل ذلك مرة أخرى».
وفي بنسلفانيا في سبتمبر (أيلول)، قال: «قد أضطر إلى فعل ذلك مرة أخرى».
وأوضحت كيليان كونواي، كبيرة مستشاري ترمب السابقة، يوم الخميس في حفل أقيم في واشنطن، إن رئيسها السابق «سيعلن قريباً» خططه الرئاسية المحتملة.

اقرأ ايضاً
كوريا الشمالية تندد بزيارة بيلوسي لتايوان وتصفها بـ«تدخل وقح»

منبع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى