الاخبار العاجلةسياسة

وزير الخارجية السعودي في طهران بعد 7 سنوات

سيلتقي وزير الخارجية السعودي في طهران نظبره الايراني، لوضع النقاط على الحروف فيما يتعلق بموضوع اعادة فتح السفارة السعودية.

أفاد مراسل مجموعة السياسة الخارجية لوكالة أنباء فارس، أن وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان سيزور طهران اليوم (السبت)، تلبية لدعوة وزير الخارجية الإيراني حسين أميرآبد اللهيان.

بعد اتفاق البلدين على استئناف العلاقات الثنائية، التقى وزيرا خارجية إيران والسعودية بعضهما البعض مرتين، مرة في بكين والمرة الثانية في كيب تاون. أعلن وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان في لقاء مع الأمير عبد اللهيان في كيب تاون أنه سيتوجه قريباً إلى طهران.

طبقاً للانباء الرسمية فان وزير الخارجية السعودي والطاقم السياسي الذي معه سوف يسكنون مؤقتاً في فندق اسبيناس بالاس في شمال طهران، ريثما تجهز السفارة و ومنازل الدبلوماسيين.

من ناحية اخرى نقلت صحيفة “رأي اليوم” الإلكترونية عن مصادر سياسية لبنانية، وكتبت أن “فيصل بن فرحان سينقل رسالة من الملك سلمان بن عبد العزيز إلى الرئيس إبراهيم رئيسي تتعلق بتطوير العلاقات بين البلدين”. وأضافت أن بن فرحان سيلتقي ويتحدث مع رئيس إيران والعديد من المسؤولين الآخرين خلال هذه الرحلة لاستئناف العلاقات بين البلدين.

وزير الخارجية السعودي في طهران
وزير الخارجية السعودي في طهران

وزير الخارجية السعودي في طهران بعد 7 سنوات

قطعت المملكة العربية السعودية العلاقات الدبلوماسية بين إيران والمملكة العربية السعودية من جانب واحد في يناير 2014 في أعقاب الهجوم على السفارة والقنصلية السعودية في إيران. بعد خمس جولات من المفاوضات في العراق وثلاث جولات من المحادثات في مسقط، اتفق الجانبان أخيرًا على استئناف العلاقات الدبلوماسية في 19 مارس 1401، وبعد سبع سنوات وثلاثة أشهر من إنهاء العلاقات. ثم في 17 أبريل 1402 التقى وزيرا خارجية البلدين في بكين وأصدرا بيانا مشتركا، وبعد ذلك سافرت وفود فنية إلى البلدين لاستعراض عملية إعادة فتح الأماكن الدبلوماسية.

اقرأ ايضاً
القوات البحرية الملكية السعودية تنفذ رماية بالصواريخ على الأهداف البحرية

أخيرًا، في يومي 16 و 17 يونيو، تم افتتاح السفارة الإيرانية في الرياض والقنصلية العامة والمكتب التمثيلي لإيران في منظمة التعاون الإسلامي بجدة رسميًا بحضور علي رضا بكدالي نائب القنصل للشؤون البرلمانية والإيرانيين بالخارج ومسؤولون سعوديون.

وزير الخارجية السعودي في طهران
وزير الخارجية السعودي في طهران

كما قال المتحدث باسم وزارة الخارجية، ناصر كناني، في لقاء أسبوعي مع الصحفيين حول إعادة فتح المرافق الدبلوماسية السعودية في إيران، في 22 يونيو: إن عملية تنفيذ الاتفاقات بين البلدين تتقدم بسرعة جيدة. أعيد افتتاح المنشآت الدبلوماسية الإيرانية في المملكة العربية السعودية رسميًا. فيما يتعلق بإعادة فتح السفارة السعودية والقنصلية العامة لهذا البلد في مشهد، فقد تم توفير الأسس والمنصات اللازمة.

وبناءً على الدعوة التي وجهها عبد اللهيان لنظيره السعودي لزيارة طهران، فاننا سوف نشهد اليوم زيارة وزير الخارجية السعودي إلى طهران، وبناءً على الخطوات الأولية التي أزاحها الوفد السعودي في إيران، نعتقد أننا سنشهد في المستقبل القريب افتتاح سفارة وقنصلية عامة للسعودية في إيران.

في وقت سابق ، أعلنت بعض وسائل الإعلام أن السفارة السعودية في طهران ستبدأ العمل مؤقتًا في أحد فنادق طهران (اسبيناس بالاس) حتى يتم تشغيل مبنى السفارة.

المصدر: الجزيرة + رأي الخليج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى