سياسةالاخبار العاجلة

وزراء الدفاع بدول مجلس التعاون يعقدون اجتماع مجلس الدفاع المشترك الـ18

عقد أصحاب السمو والمعالي وزراء الدفاع بدول مجلس الدفاع المشترك لدول الخليج العربية اجتماعهم الثامن عشر اليوم
بمقر الأمانة العامة بالرياض، برئاسة وزير شؤون الدفاع بمملكة البحرين الفريق الركن عبد الله بن حسن النعيمي،
وبمشاركة معالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، والأمين
المساعد للشؤون العسكرية بالأمانة العامة لمجلس التعاون اللواء الركن أحمد علي حميد آل علي.

وأعرب أصحاب السمو والمعالي الوزراء عن خالص الشكر لأصحاب الجلالة والسمو قادة دول المجلس – حفظهم الله
على الاهتمام بالعمل العسكري المشترك،وتفعيل القيادة العسكرية الموحدة.

و تناول الاجتماع مجلس الدفاع المشترك العديد من مواضيع العمل العسكري المشترك المدرجة على جدول الأعمال وتم اتخاذ القرارات والتوصيات المناسبة بشأنها.

اقرا ايضا:الشرطة الخليجية.. منظومة متكاملة هدفها الحفاظ على الأمن

بعد ست سنوات من تأسيسها في العاصمة الإماراتية أبوظبي، شهدت الشرطة الخليجية تطوراً ملحوظاً في المجالات
المختلفة التي تعمل بها، بدءاً من مكافحة المخدرات في دول مجلس التعاون، ومواجهة تحديات الأمن السيبراني،
والتعاون في الأمن البحري للدول الست.

وتهدف الشرطة الخليجية إلى تسهيل التعاون والتنسيق وتبادل المعلومات بين دول مجلس التعاون؛ لرفع قدرة الدول
على مواجهة المخاطر والحفاظ على أمنها وسلامتها.

علاوة على ذلك يتمتع جهاز الشرطة الخليجية بصلاحية الوصول لقاعدة بيانات الإنتربول “I-24/7″، وهي شبكة تقنية تسمح
لهيئات إنفاذ القانون من أنحاء العالم بمشاركة معلومات ذات طبيعة حساسة.

اقرأ ايضاً
بريطانيا تؤكد مواصلة العمل مع السعودية لحل النزاع اليمني

وحرصت الشرطة الخليجية على إقامة اتفاقيات مع دول مختلفة لتطوير عملها، كان أبرزها توقيعها، في فبراير
2017، مذكرة تفاهم مع الإنتربول لتطوير نهج نظامي لمحاربة الإرهاب في المنطقة.

في حين عملت المؤسسة الأمنية الخليجية على تطوير نفسها في مجالات عدة؛ أبرزها مجال الأمن السيبراني، حيث
استضافت عام 2018 بالتعاون مع شركة “Kaspersky Lab” للتعاون السيبراني جلسة لتبادل المعلومات
والخبرات حول أحدث التهديدات السيبرانية التي تواجه المنطقة بأكملها.

تعزيز العمل الأمني

وحول دور الشرطة الخليجية أكد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، نايف الحجرف، أهمية دورها
الذي يعد رافداً رئيسياً لتعزيز العمل الأمني الخليجي المشترك.

وخلال زيارة الحجرف، في يونيو الماضي، لجهاز الشرطة الخليجية في إمارة أبوظبي بدولة الإمارات، اطلع على
الجهود التي يقوم بها الجهاز لدفع مسيرة العمل الأمني الخليجي المشترك، وتحقيق التكامل بين الأجهزة الأمنية في
دول المجلس في مختلف مجالات مكافحة الجرائم بجميع أنواعها.

علاوة على ذلك شدد الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي على ثبات مسيرة مجلس التعاون ورسوخ كيانه رغم كل التحديات، مؤكداً
أن أمن دول المجلس كل لا يتجزأ.

وأشاد الحجرف بالدور الفاعل لجهاز الشرطة الخليجية في التنسيق بين الأجهزة الأمنية بدول المجلس، ومع المنظمات
الأمنية الإقليمية والدولية تحقيقاً لأهداف دول المجلس في حماية الأمن والاستقرار وصيانة المكتسبات والإنجازات التي تحققت لشعوبهما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى