غزو اوكرانيامجتمع

تحذيرات من تعرّض اللاجئين الأوكرانيين للاستغلال من عصابات الاتجار بالبشر

حذّرت منظمات إنسانية من احتمال تعرّض اللاجئين الأوكرانيين للاستغلال من قبل عصابات الاتجار بالبشر والجريمة المنظمة، بينما أعلنت مفوضية الأمم المتحدة أن عدد اللاجئين تجاوز 4 ملايين حتى تاريخ اليوم.

ودفعت تقارير المنظمات الإنسانية الشرطة البولندية إلى اتخاذ إجراءات أمنية من عصابات الاتجار بالبشر لتكثيف المراقبة، بينما قررت المنظمات الإنسانية تغيير قواعد إيواء اللاجئين واصطحابهم.

وتقول الشرطة البولندية إن معظم اللاجئين هم من النساء والأطفال، لذلك فإنها تراقب كل شيء في الحدود والطرقات.

آخر الإحصاءات

وبحسب مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فرّ أكثر من 4.1 ملايين لاجئ أوكراني من بلادهم منذ الحرب الروسية على أوكرانيا في 24 فبراير/شباط.

لكن تدفق اللاجئين تباطأ بشكل ملحوظ منذ 22 مارس/آذار إلى حوالي 40 ألف عبور يوميا، وفق المفوضية.

واضطر أكثر من 10 ملايين شخص -أي أكثر من ربع السكان- إلى مغادرة منازلهم، إما عن طريق عبور الحدود بحثا عن ملجأ في البلدان المجاورة، وإما عن طريق البحث عن ملاذ آمن آخر في أوكرانيا.

وتقدّر الأمم المتحدة عدد النازحين في أوكرانيا بنحو 6.5 ملايين، بينما بلغ عدد اللاجئين الأوكرانيين 4 ملايين و102 ألفا و876 حتى آخر تسجيل للإحصاءات على موقع المفوضية.

ولم تشهد أوروبا مثل هذا التدفق من اللاجئين منذ الحرب العالمية الثانية، علما بأن حوالي 90% من الذين فروا من
أوكرانيا هم من النساء والأطفال.

اقرأ ايضاً
سادس أيام الغزو الروسي.. مقاتلون أجانب يتوافدون على أوكرانيا

وأكدت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) أن من بين الفارين حوالي مليوني طفل.

وتقدّر المنظمة أيضا أن أكثر من نصف أطفال البلاد البالغ عددهم 7.5 ملايين، هم نازحون أو لاجئون.

وفرّ نحو 204 آلاف شخص غير أوكراني من البلاد، ويواجه هؤلاء أحيانا صعوبات في العودة إلى بلدانهم.

وتفيد الإحصاءات بأن أعداد اللاجئين توزعت بين عدة دول، فاستقبلت بولندا وحدها منذ بداية الحرب مليونين و384 ألفا
و814 لاجئا، ورومانيا 623 ألفا و627 لاجئا، ومولدافيا 390 ألفا و187 لاجئا، بينما استقبلت المجر 374 ألفا و535 أوكرانيا،
إضافة إلى 292 ألفا و39 لاجئا في سلوفاكيا.

أما روسيا، فاستقبلت حوالي 350 ألفا و632 شخصا، إضافة إلى 12 ألفا و476 شخصا في بيلاروسيا.

خطة إجلاء ماريوبول

وفي السياق، أعلن المتحدث باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر أن السلطات في أوكرانيا وروسيا وافقت على خطة الإجلاء في ماريوبول.

وأضاف المتحدث باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر أن عملية الإجلاء من ماريوبول تشمل 54 حافلة، موضحا أنه لم
يُتخذ بعد قرار بشأن وجهة النازحين، ولكنهم سيكونون في أوكرانيا.

وأكد الصليب الأحمر أن فرقه تتحرك نحو ماريوبول، وأنها لم تتلق الإذن بتقديم مساعدات إنسانية للمدينة، مشيرا إلى أن
فرق الصليب الأحمر تُركت دون إمدادات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى