اقتصادمجتمع

ارتفاعات تاريخية لبورصات خليجية بالربع الأول من 2022

سجلت مؤشرات البورصات الخليجية ارتفاعات بعضها لأول مرة في التاريخ، بالربع الأول من العام 2022، بدعم من ارتفاعات أسعار الطاقة.

وحسب رصد شبكة “سي إن بي سي” الاقتصادية الأمريكية، فقد سجل مؤشر بورصات خليجية وبورصه قطر أعلى أداء ربعي في 7 سنوات، وحقق مؤشر الكويت أعلى أداء ربعي في تاريخه، فيما سجل مؤشر السوق السعودي أفضل أداء ربعي في 7 سنوات.

وحقق مؤشر سوق دبي ثامن ارتفاع ربعي توالياً، وسجل مؤشر فوتسي أبوظبي أعلى إغلاق ربعي في تاريخه.

وفي التفاصيل؛ سجل مؤشر بورصة قطر أعلى أداء ربعي في 7 سنوات بعد ارتفاعه بنحو 16%، خلال الربع الأول من 2022.

فيما ارتفع مؤشر السوق الرئيسية للسعودية بنسبة 16% في الفترة ذاتها، مسجلاً أعلى ارتفاع بوتيرة ربعية في 7 سنوات.

كما ارتفع المؤشر بنحو 4% خلال شهر مارس، مسجلاً رابع ارتفاع شهري توالياً، ليغلق شهرياً فوق مستويات 13000 نقطة
لأول مرة له منذ عام 2006.

وحقق سهم شركة “أرامكو” مكاسب شهرية في مارس بنسبة 4%، ليغلق شهرياً فوق مستويات 43 ريالاً لأول مرة له
منذ الإدراج.

اقرأ ايضاً
محادثات امريكية قطرية لإمداد أوروبا بالغاز تحسبا لانقطاعه من روسيا

وإجمالاً ارتفع مؤشر سوق دبي بنسبة 10% خلال الربع الأول، ليحقق ثامن ارتفاع ربعي توالياً.

وارتفع المؤشر العام لبورصة أبوظبي بنسبة 1.6% بالأسبوع الأخير من شهر مارس، مسجلاً الأسبوع الثاني توالياً من
الارتفاعات، واستطاع المؤشر تحقيق إغلاق أسبوعي فوق مستويات 9900 نقطة للمرة الأولى في تاريخه.

وعوضت اقتصاديات دول الخليج العربي خسائرها جراء تداعيات جائحة كورونا، بعد ارتفاع أسعار النفط بشكل كبير بداية
من منتصف العام 2021، لتبلغ ذروتها في الشهر الثاني من العام 2022، وصولاً إلى 140 دولاراً للبرميل متأثرة بإعلان
روسيا الحرب على أوكرانيا، قبل أن تتراجع إلى مستويات الـ110 دولارات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى