مجتمع

الجيش الإسرائيلي يداهم منطقة جنين المضطربة بالضفة الغربية

شن الجيش الإسرائيلي يوم الأحد غارة جديدة على منطقة جنين المضطربة بالضفة الغربية ، حيث تقع منازل المسلحين الذين شنوا مؤخرا هجمات مميتة في تل أبيب.

بينما اعلنت وزارة الصحة الفلسطينية اليوم الاحد ان عشرة اشخاص على الاقل أصيبوا في اشتباكات في جنين وأريحا، فيما أعلن نادي الأسير الفلسطيني عن اعتقال 24 شخصا في مدن مختلفة بالضفة الغربية.

و من ناحية أخرى اعلن الجيش الاسرائيلي في رسالة مقتضبة ان “القوات تعمل حاليا في مدينة جنين” شمال الضفة الغربية المحتلة.

حيث جاءت العملية العسكرية بعد أن قام مسلح من جنين بإطلاق النار في منطقة شهيرة في تل أبيب
مساء الخميس ، مما أسفر عن مقتل ثلاثة إسرائيليين وإصابة أكثر من عشرة آخرين.

اعلنت اسرائيل يوم الجمعة انها قتلت المهاجم المزعوم رعد حازم (28 عاما).

بينما قُتل 14 شخصًا في أربع هجمات في إسرائيل منذ 22 مارس ، بما في ذلك موجة إطلاق نار أخرى في بني براك،
المدينة اليهودية الأرثوذكسية بالقرب من تل أبيب.

اقرأ ايضاً
بهتيم ومسطرد.. قطع مياه الشرب عن 9 مناطق في شبرا الخيمة 8 ساعات

وخلال نفس الفترة قتل ما لا يقل عن 10 فلسطينيين بينهم مهاجمون.

في حين قال قائد الجيش الاسرائيلي أفيف كوخافي للجنود في شريط فيديو “سنفعل كل ما يتطلبه الأمر ،
كل ما هو ضروري ، مهما طال الوقت وحيثما دعت الحاجة ، حتى يتم استعادة الأمن”.

وكان الجيش الإسرائيلي وشرطة الحدود الإسرائيلية قد داهمت في وقت سابق مخيم جنين للاجئين يوم السبت ،
مما أسفر عن مقتل فلسطيني يبلغ من العمر 25 عامًا وعضو في حركة الجهاد الإسلامي.

كما فرضت إسرائيل قيودا للوصول إلى جنين وأغلقت المعابر الإسرائيلية وعززت عمليات التفتيش الأمني.

اما من ناحية أخرى رحبت حماس والجهاد الإسلامي بالهجوم الذي أدانه الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

المصدر: الشرق الاوسط + رأي الخليج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى