العالمالاخبار العاجلة

تصاعد القتال بين الفصائل الموالية لتركيا في سوريا..لكن لماذا!

تصاعد القتال بين الفصائل الموالية لتركيا في ريف حلب السوري مع أنباء عن اغتيالات وتفجيرات في مناطق خاضعة لسيطرة أنقرة في الشمال.

تصاعد القتال بين الفصائل الموالية لتركيا في سوريا..لكن لماذا!

في حين قالت مصادر سورية يوم الأحد ، إن عددا من الأشخاص أصيبوا في انفجار سيارة مفخخة على مدخل مدينة الباب بريف حلب الشرقي، وسط “حرب بين فصائل المعارضة”.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن مصادر أخرى قولها إن عبوة ناسفة مزروعة في سيارة انفجرت عند مدخل المدينة.

تصاعد القتال بين الفصائل الموالية لتركيا في سوريا..لكن لماذا!
تصاعد القتال بين الفصائل الموالية لتركيا في سوريا..لكن لماذا!

بينما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان عن نفس التفجير ، قائلا إنه وقع عند حاجز لفصيل موال لتركيا.

لقد أكد المرصد وقوع إصابات لكنها لم تذكر تفاصيل أخرى.

تسيطر الفصائل الموالية لأنقرة على مدينة الباب شمال شرقي حلب منذ عام 2016. وكانت تركيا قد استولت على المنطقة من وحدات حماية الشعب الكردية التي تعتبرها أنقرة جماعة إرهابية.

كما أفاد المرصد أن مسلحين مجهولين حاولوا اغتيال قيادي في وحدة جيش الشرقية التابعة للجيش الوطني الموالي لتركيا.

اقرأ ايضاً
فرنسا: 18% من الناخبين أدلوا بأصواتهم في الانتخابات التشريعية بحلول منتصف النهار

حيث انه تعرض لإطلاق نار و هو على طريق عفرين ترندا شمال غربي حلب.

= = = = = = = = = = = = = = = =
المصدر: الشرق الاوسط + رأي الخليج
= = = = = = = = = = = = = = = =

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى