مجتمع

الحكم على محمود عزت احد قادة جماعة الإخوان المسلمين بالمؤبد

حكمت محكمة مصرية يوم الأحد ، على احد قادة جماعة الإخوان المسلمين”محمود عزت ” الذي يبلغ من العمر (76 عاما) ، بالسجن مدى الحياة في القضية المعروفة باسم “اقتحام الحدود الشرقية لمصر”.

الحكم على محمود عزت احد قادة جماعة الإخوان المسلمين بالمؤبد

حكمت محكمة جنايات القاهرة على محمود عزت ، القائم بأعمال المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين ، بالسجن المؤبد بتهمة اقتحام السجون المصرية والاعتداء على منشآت الأمن والشرطة وقتل ضباط خلال ثورة 25 يناير 2011.

وبحسب لائحة الاتهام ، قتل المدانون 32 حارسا بسجن أبو زعبل ، و 14 سجينا في سجن وادي النطرون ، وسجين في سجن المرج ، وأفرجوا عن نحو 20 ألف سجين. كما اتهموا بخطف ثلاثة من حرس الحدود ونقلهم قسراً إلى قطاع غزة.

واتهمت النيابة العامة عزت وأعضاء آخرين في جماعة الإخوان بالتواطؤ مع حركة حماس الفلسطينية ، والقيادة الدولية للإخوان المسلمين ، وحزب الله اللبناني ، وبعض المتطرفين من بدو سيناء لارتكاب أعمال تقوض استقلال مصر ووحدتها وسلامة أراضيها.

اقرأ ايضاً
عقوبات أوروبية على زعماء سياسيين لاستكمال التحقيق في انفجار مرفأ بيروت

ان السجن المؤبد في مصر هو 25 سنة.

في عام 2015 ، حكم على عزت بالإعدام غيابيا فضلا عن السجن مدى الحياة ، بعد إدانته بالتخطيط لاغتيال جنود ومسؤولين حكوميين.

اعتقل عزت في القاهرة في أغسطس 2020 بعد أن ظل هاربا لعدة سنوات.

وأدين بارتكاب “التحريض على القتل” و “توفير الأسلحة” خلال اشتباكات بين المتظاهرين خارج مقر جماعة الإخوان المسلمين في عام 2013.

وفي كانون الأول (ديسمبر) 2021 ، حكم على عزت بالسجن المؤبد بتهمة التجسس مع عدد من المنظمات والأحزاب الأجنبية، وإفشاء معلومات تتعلق بالأمن القومي.

تم إدراج جماعة الإخوان المسلمين على القائمة السوداء عام 2013 واعتبرت جماعة إرهابية منذ ذلك الحين.

المصدر: الشرق الاوسط + رأي الخليج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى