الاخبار العاجلةالعالم

وزير الخارجية الأردني يعرب عن تقديره لموقف النرويج في القدس

تلقى نائب رئيس الوزراء و وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي اتصالا هاتفيا اليوم السبت من نظيرته النرويجية أنكن هويتفيلدت لبحث جهود إعادة الهدوء إلى القدس ومقدساتها.

وبحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية (بترا) ، فقد ركزت المحادثات على سبل إنهاء التصعيد وأهمية احترام إسرائيل للوضع القانوني والتاريخي القائم في المسجد الأقصى وحق المصلين في أداء شعائرهم الدينية دون أي قيود.

ودعا وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي إلى وقف الإجراءات الإسرائيلية التصعيدية التي تنال من الوضع التاريخي والقانوني للمسجد الأقصى ، بما في ذلك اقتحام المتطرفين للمسجد.

واعتبر وقف دخول غير المسلمين للمسجد في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك خطوة في الاتجاه الصحيح نحو احترام الوضع التاريخي القائم والذي بدوره سيسهم في تخفيف حدة التوتر.

واتفق الجانبان على وجوب اتخاذ إجراءات للعودة إلى مفاوضات جادة وفعالة لحل القضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين ووفقا للقانون الدولي.

وحذر وزير الخارجية الأردني من تداعيات استمرار غياب كل آفاق الجهود الحقيقية والفعالة لحل الصراع على أساس حل الدولتين ، مشددا على ضرورة ألا يقتصر الجهد الدولي على إنهاء موجة التصعيد الحالية.

اقرأ ايضاً
غوستافو بيترو.. أول رئيس يساري لكولومبيا

كما حذر ايضاً من ضرورة معالجة جذور التوتر والصراع التي ستظل تشكل تهديدا بوضع متقلب إذا فقدت الأطراف الأمل في عملية السلام.

في حين أعرب وزير الخارجية الأردني عن تقديره للموقف الذي اتخذته النرويج ، التي تحتل حاليا موقعا غير دائم في مجلس الأمن الدولي ، لدعم حل الدولتين وجهودها لإعادة تنشيط عملية السلام.

كما ثمن دورها كرئيس للجنة الارتباط الخاصة لتنسيق الدعم الدولي للفلسطينيين.

واتفق الدبلوماسيان على مواصلة التنسيق والتشاور لإنهاء دائرة التوتر والعنف ومناقشة الخطوات العملية لاستئناف مفاوضات جادة وفعالة لتنفيذ حل الدولتين.

المصدر: الشرق الاوسط + رأي الخليج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى