الاخبار العاجلةالعالم

مسيرات في أنحاء العالم ضد العنف الاسرائيلي في فلسطين

مسيرات في أنحاء العالم ومظاهرات الوفية في الشوارع للتنديد بالعنف الإسرائيلي ضد الفلسطينيين في المسجد الاقصى وأماكن أخرى في الأراضي المحتلة ، حيث يواصل النظام في تل أبيب جرائمه ضد فلسطين مع الإفلات التام من العقاب.

مسيرات في أنحاء العالم

عدى عن الهجمات الاخيرة على المسجد الاقصى و والاعتداء على المسلمين ، لم يسام المسيحيون ايضاً من جور اليهود.

فقد أعلنت الشرطة الاسرائيلية أنها لن تسمح إلا لـ 1000 مصلي بدخول كنيسة القيامة للاحتفال بـ “سبت النور”، كما أنها ستسمح فقط لـ 500 شخص بدخول البلدة القديمة والوصول إلى ساحات بطريركية الروم الأرثوذكس وأسطح كنيسة القيامة، وفقًا لبيان البطريركية.

واضافت ” أصبحت المشاركة بالصلوات وحتى الوصول الى الكنائس بالبلدة القديمة، خاصة في موسم أعياد القيامة، أمرا صعبا للغاية على أبناء الكنائس وأهلنا بشكل عام، وذلك بسبب تقييدات الشرطة الإسرائيلية وممارساتها العنيفة ضد المؤمنين الذين يصرون على ممارسة حقهم الطبيعي بالمشاركة في هذه المناسبات”.

في جدتت البطريركية رفضها للقيود التي تفرضها الشرطة الاسرائيلية على حرية ممارسة العبادة، وأساليب تعاملها غير المقبولة بما يتعلق بالحقوق الطبيعية للمسيحيين في ممارسة الشعائر و الوصول الى الكنائس في القدس.

مسيرات في أنحاء العالم و منها باكستان

بينما شارك آلاف الأشخاص في باكستان في مسيرات بعد صلاة الجمعة في المدن الكبرى ونددوا بالاعتداءات الإسرائيلية على المصلين الفلسطينيين في المسجد الاقصى ووصفوها بأنها “إرهاب مكشوف” وحثوا الدول الإسلامية على التدخل الفوري لحماية الاقصى وحياة الفلسطينيين.

وبحسب المركز الفلسطيني للإعلام ، فقد أقيمت المسيرات في العاصمة إسلام أباد ، وكذلك في لاهور وكراتشي وبيشاور وكويتا ومدن أخرى ، تعبيرا عن التضامن مع شعب فلسطين.

في حين ردد المتظاهرون هتافات مناهضة للنظام الإسرائيلي وهاجموا الولايات المتحدة والأنظمة الغربية بسبب دعمهم للكيان المحتل.

اقرأ ايضاً
القمة الثلاثية في العراق.. قادة مصر والأردن والعراق يجتمعون في بغداد

مسيرات في أنحاء العالم و منها الاردن

و من ناحية أخرى شارك الأردنيون ايضاً عقب صلاة الجمعة، في مسيرة نظمها نشطاء في العاصمة عمان للتنديد بالوحشية الإسرائيلية المتزايدة.

حيث أظهرت مقاطع فيديو متداولة على الإنترنت مشاركة آلاف المواطنين في المسيرة للتعبير عن تضامنهم مع إخوانهم الفلسطينيين في القدس المحتلة والمطالبة بوقف تدنيس القوات الإسرائيلية للمسجد الأقصى.

وحثوا المجتمع الدولي على اتخاذ موقف حازم لحماية الاقصى وحياة الفلسطينيين.

كما طالب المتظاهرون بطرد السفير الإسرائيلي وانسحاب عمان من معاهدة السلام الأردنية الإسرائيلية الموقعة عام 1994.

مسيرات في أنحاء العالم

مسيرات في أنحاء العالم ومنها بريطانيا وامريكا

ان المسيرات المؤيدة للفلسطينيين لم تقتصر على الدول ذات الأغلبية المسلمة. فقد اجتمع الناس لتشكيل مسيرات في أنحاء العالم بما في ذلك المملكة المتحدة، لإعادة تأكيد دعمهم للفلسطينيين.

حيث شهدت العاصمة البريطانية لندن، السبت، مظاهرة حاشدة دعما للشعب الفلسطيني شارك فيها نحو 200 ألف متظاهر.

وجابت المظاهرة شوارع قريبة من مقر الحكومة البريطانية، ونددت بالممارسات الإسرائيلية، وعدوان الاحتلال على قطاع غزة.

وردد المشاركون شعارات ورفعوا لافتات تدعو لإنهاء المجازر بحق الفلسطينيين والفصل العنصري في الأراضي المحتلة.

و من ناحية أخرى تجمع المئات خارج السفارة الإسرائيلية في لندن، مطالبين بريطانيا بوقف بيع الأسلحة لإسرائيل ، ووقف إسرائيل عدوانها على المصلين الفلسطينيين في المسجد الأقصى المبارك.

مسيرات في أنحاء العالم

و خلال الحدث الذي دعت إليه حملة التضامن مع فلسطين، أعرب السفير الفلسطيني في بريطانيا حسام زملط عن أسفه لأن النظام الإسرائيلي المحتل يتلقى مساعدات عسكرية بينما يتم “تصنيف الشعب الفلسطيني في وسائل الإعلام على أنه إرهابي”.

كما اعرب عن دهشته من انطلاق مسيرات في أنحاء العالم ودعا الى الاستمرار فيها.

بينما قال قال أحد المتظاهرين للعامل الاشتراكي “هذا يتعلق بما تفعله إسرائيل بشعب فلسطين – علينا أن ندعمهم سواء كانوا مسلمين أم لا. الحكومة البريطانية تبيع أسلحة لإسرائيل وهذا مجرد سبب واحد للشعور بالغضب”.

قبل ذلك بيوم ، قادت المنظمات المحلية مسيرة طارئة في القنصلية الإسرائيلية في لوس أنجلوس ، حيث تحدث المتحدثون للجمهور عن الفظائع الإسرائيلية الأخيرة ، بما في ذلك الكمين القاتل لقافلة الفلسطينيين المتجهين إلى مخيم للاجئين في جنين والهجمات على المسجد الاقصى.

مسيرات في أنحاء العالم ضد العنف الاسرائيلي في فلسطين
مسيرات في أنحاء العالم

المصدر : وكالات انباء + رأي الخليج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى