العالم

هجوم انتحاري في باكستان: مقتل 3 مدرسين صينيين في كراتشي

قالت الشرطة إن ثلاثة مدرسين للغة الصينية في جامعة كراتشي وسائقهم الباكستاني قتلوا في هجوم انتحاري في مدينة كراتشي الجنوبية.

هجوم انتحاري في باكستان: مقتل 3 مدرسين صينيين في كراتشي

وقع الانفجار فى حافلتهم الصغيرة مما ادى الى اصابة اربعة اخرين على الاقل بالقرب من معهد كونفوشيوس بالجامعة.

في حين اعلن جيش تحرير بلوشستان مسؤوليته عن الهجوم الذي اسفر عن مقتل 3 صينيين، كما اعلن أن الانتحاري الذي نفذ العملية كان امرأة.

حيث قالت الجماعة ان سبب العملية هو إن السكان المحليين لا يستفيدون من الاستثمار الصيني في باكستان.

بينما هذه هي المرة الأولى التي تقوم فيها مرأة بتنفيذ هجوم انتحاري من قبل جيش تحرير بلوشستان.

علاوة على ذلك استهدفت الجماعة مواطنين صينيين في عدد من المناسبات ، كما فعلت حركة طالبان الباكستانية.

تشارك الصين بشكل كبير في مشاريع البنية التحتية الكبيرة في جميع أنحاء باكستان، بما في ذلك إقليم بلوشستان الغني بالموارد.

اقرأ ايضاً
الإمارات: حمد محمود آل خاجة أول سفير لأبو ظبي في تل أبيب

ومن ناحية أخرى أكدت سفارة الصين في باكستان مقتل ثلاثة من مواطنيها في انفجار يوم الثلاثاء. ونددت الحكومة الباكستانية بما وصفته “بالهجوم الإرهابي الجبان”.

هجوم انتحاري في باكستان: مقتل 3 مدرسين صينيين في كراتشي

ومن بين القتلى مدير معهد كونفوشيوس ، وهي هيئة تديرها الحكومة الصينية تقدم برامج لغوية وثقافية في الخارج ، وعضوان آخران من أعضاء هيئة التدريس في كراتشي.

وأظهرت لقطات كاميرات المراقبة امرأة تقف خارج بوابة المعهد عند وصول الشاحنة ، تلاها انفجار قوي.

أصدرت BLA صورة لامرأة ترتدي زيا ترفع إصبعين في تحية قالت إنها نفذت الهجوم.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن المفجر كان طالبا في الجامعة.

المصدر: رويترز + رأي الخليج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى