الاخبار العاجلةسياسة

مئة يوم من الحرب.. روسيا تتحدث عن نجاحاتها الميدانية وكييف تدعو لإنشاء محكمة للتحقيق بـ”عدوانها”

أعلنت موسكو اليوم الجمعة أن العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا حققت عددا من النتائج في يومها المئة، وأكدت على مواصلة العمل من أجل تحقيق جميع أهدافها، في حين طالبت كييف بإنشاء محكمة خاصة للتحقيق فيما وصفتها بجريمة العدوان الروسي عليها.

وقال الكرملين إنه لا يوجد حتى الآن تصور بشأن توقيت حل المسائل المرتبطة بمستقبل دونباس وزابوروجيا وخيرسون.

وحتى هذا الوقت، سيطرت روسيا على 20% من أراضي أوكرانيا وتركز هجومها حاليا على منطقة دونباس (شرق) والمدينة الإستراتيجية سيفيرودونيتسك.

من جهتها، قالت وزارة الخارجية الأوكرانية إن حاجة كييف للانتصار في حربها ضد موسكو لم تتغير، وتتمثل في ممارسة أقصى ضغط على روسيا من خلال العقوبات ومد أوكرانيا بالأسلحة اللازمة ومنحها وضع دولة مرشحة للعضوية الكاملة في الاتحاد الأوروبي.

وقالت الوزارة إن الكرملين فشل في تحقيق هدفه الرئيسي المتمثل في غزو كل أوكرانيا وإن روسيا تحولت عوضا عن ذلك إلى الدولة الأكثر تعرضا للعقوبات في العالم.

ودعت الخارجية الأوكرانية العالم إلى الاستمرار في دعم كييف من أجل وقف ما وصفتها بالجرائم الروسية ضد الشعب الأوكراني وما اعتبرته ابتزازا للعالم بالمجاعة.

وحثت وزارة الخارجية المجتمع الدولي على دعم إنشاء محكمة خاصة للتحقيق فيما ما وصفتها بجريمة العدوان الروسي على أوكرانيا، يمثل فيها من وصفتهم بالمجرمين الروس كما حصل مع قيادة ألمانيا النازية على حد تعبير البيان.

الموقف الأممي

وفي اليوم المئة على اندلاع الحرب الروسية على أوكرانيا، أكدت الأمم المتحدة أنه لن يكون هناك منتصر بين طرفي النزاع.

وأضافت أن جل ما شهده العالم خلال أيام الحرب على أوكرانيا هو خسائر في الأرواح والمنازل والوظائف، حسب تعبيرها.

كما شددت الأمم المتحدة على أهمية إجراء مزيد من المفاوضات بهدف تيسير الصادرات الروسية كجزء من جهود استئناف صادرات الغذاء الأوكرانية.

اقرأ ايضاً
مظاهرات غاضبة في ليبيا.. عقيلة صالح يعلن تعيين محافظ للمصرف المركزي والمشري يكشف نقاط الخلاف بمفاوضات جنيف

من جهتها، أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا استعداد روسيا لتزويد الدول المحتاجة بالحبوب شريطة رفع القيود المفروضة بهذا الشأن.

التطورات الميدانية

ميدانيا، قال وزير الدفاع الأوكراني أوليكسي ريزنيكوف إن الجيش الروسي يقيم خطوطا دفاعية في جنوبي البلاد في محاولة لإطالة أمد النزاع.

وفي تصريحاته خلال منتدى الأمن في براتيسلافا دعا ريزنيكوف الدول الغربية لاتخاذ إجراءات لتسريع عمليات إرسال المساعدات العسكرية.

كما أكد أن القوات الأوكرانية بدأت التدرب على استخدام راجمات الصواريخ الأميركية، مشيرا إلى أنه من الجيد أن تكون أوكرانيا جزءا من إستراتيجية الناتو الدفاعية للعشرية المقبلة.

وأشار في تصريحاته إلى أن التنسيق مع حلفاء أوكرانيا سيساعد في تأمين احتياجاتها الدفاعية خلال الفترة المقبلة.

خمس هجمات

من جهته قال حاكم مقاطعة لوغانسك إن القوات الأوكرانية تصدت لخمس هجمات للقوات الروسية نفذتها في إقليم دونباس خلال الساعات الـ24 الماضية.

كما دمرت خمس دبابات وثلاث منظومات مدفعية ومدرعتين قتاليتين، إضافة إلى إسقاط ثلاث طائرات مسيرة تابعة للجيش الروسي.

وأعلن الجيش الأوكراني ان القوات الروسية المتمركزة في إيزيوم شمالي دونيتسك، حاولت اقتحام بلدة تبعد نحو عشرين كيلومترا عن مدينة سلوفيانسك، بالتوازي مع محاولات مماثلة لاقتحام خطوط الدفاع الأوكرانية انطلاقا من ليمان التي سيطرت عليها القوات الروسية قبل أيام.

وفي سيفيرودونيتسك، يتواصل القتال داخل المدينة في ظل استمرار المحاولات الروسية للسيطرة على آخر الأحياء التي تقاتل فيها القوات الأوكرانية.

وتقدمت القوات المهاجمة من جنوب المدينة باتجاه ضواحيها الجنوبية بالتوازي مع توغل باتجاه ليسيتشانسك المحاذية لها في محاولة للتقدم نحو طريق الإمدادات الذي يربطها بمدينة باخموت.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى