العالم

«السلطة الروسية» تثير جدلاً على مائدة الناتو


شهد اجتماع قادة دول حلف شمال الأطلسي (ناتو) في إسبانيا جدلا لسبب غير متوقع، وهو احتواء قوائم الأطعمة المقدمة للزوار على صنف يدعى «السلطة الروسية».

وفوجئ الحاضرون والصحافيون القادمون من مختلف أنحاء العالم لتغطية القمة التي استضافتها العاصمة الإسبانية مدريد بتسمية الطبق المنتشر في إسبانيا والمكون من بطاطا وخضروات مخلوطة بالمايونيز تحت مسمى «سلطة بطاطا على الطريقة الروسية».

وقال إيناكي لوبيزن أحد الصحافيين الحاضرين في تعليق تداولته الصحف «سلطة روسية! في مؤتمر للناتو؟ انا مندهش من هذا الاختيار».

وسرعان ما تدراك المنظمون الخطأ بتوضيح أن هذا الصنف جرت العادة في إسبانيا على تسميته بهذا الاسم واعتباره من الأطباق التقليدية التي تقدم أحيانا في الحانات والمطاعم الإسبانية الصغيرة.

وسارع الطاهي الإسباني خوسيه أندريس المسؤول عن الأطعمة المقدمة خلال القمة لتعديل قائمة الطعام وتغيير الصنف خلال يوم واحد من انتشار التعليقات.

وأضاف أندريس الطماطم للطبق حتى يسهل عليه تغيير اسم الصنف إلى «السلطة الأوكرانية» كنوع من التضامن مع كييف في مواجهة روسيا، وقدم الطبق الجديد خلال عشاء وزراء الدفاع والخارجية المشاركين في القمة.

اقرأ ايضاً
الزراعة الذكية مناخياً مبادرة تطلقها الامارات والولايات المتحدة لتعزيز الاستثمار

وجاءت خطوة الطاهي الإسباني لتكرر ما فعله بعض من أقرانه في إسبانيا ومن بينهم ميزون مارتين كبير الطهاة في مطاعم مدينة سرقسطة الذي أعلن منذ فبراير (شباط) الماضي عن تغيير اسم الطبق التقليدي من «السلطة الروسية» إلى «سلطة كييف».



منبع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى