اقتصادالاخبار العاجلة

ارتفاع أسعار النفط العالمية بعد فشل بايدن في اقناع السعودية

ارتفاع أسعار النفط ( خام برنت ) فوق 100 دولار مع عودة الرئيس الأمريكي دون اي التزامات مؤكدة من قبل السعودية والإمارات بشأن رفع إنتاج النفط.

ارتفاع أسعار النفط صباح الاثنين بعد عودة الرئيس الأمريكي جو بايدن من رحلته إلى المملكة العربية السعودية خلال عطلة نهاية الأسبوع دون تعهد قاطع من منتجي النفط الخليجيين بزيادة الإمدادات ومواجهة فشل ذريع في المفاوضات بالأخص مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

ارتفع سعر خام برنت وهو المعيار العالمي للنفط، بأكثر من 4% إلى 105 دولارات للبرميل صباح يوم الاثنين.

ارتفاع أسعار النفط
ارتفاع أسعار النفط

واعتبرت زيارة بايدن للسعودية، حيث التقى بقادة عدد من دول أوبك وقادة إقليميين آخرين في قمة جدة، محاولة لمطالبة الرياض بزيادة إنتاجها النفطي من أجل خفض أسعار الخام العالمية.

في مؤتمر صحفي يوم الجمعة أثناء وجوده في المملكة العربية السعودية، قال بايدن للصحفيين ان یتوقعوا مشاهدة خطوات جدية لخفض سعر النفط في الأسابيع القليلة المقبلة، وهو ادعاء كرره المنسق الرئاسي الخاص لشؤون الطاقة الدولية آموس هوشستين.

حيث قال آموس هوشستين في برنامج “Face the Nation” على قناة “CBS” يوم الأحد “بناءً على ما سمعناه في الرحلة، أنا واثق تمامًا من أننا سوف نرى بضع خطوات أخرى في الأسابيع المقبلة، هناك طاقة فائضة إضافية، وهناك مجال لزيادة الإنتاج.”

ومع ذلك، لم يوضح مسؤول الطاقة حجم الطاقة الفائضة لدى المنتجين أو ما إذا كانوا على استعداد لاستخدامها، او متى يمكنهم تحقيق مستوى إنتاج أعلى.

اقرأ ايضاً
القطرية ترد على إيرباص بصور تآكل أسطح طائراتها

اقوال عادل الجبير عن زيادة انتاج النفط و ارتفاع أسعار النفط

ومن ناحية أخرى قلل عادل الجبير وزير الخارجية السعودي، من شأن ادعاء البيت الأبيض في عهد بايدن، قائلاً إن “الأمر لا يتعلق باتفاق بل يتعلق بسياسة المملكة الطويلة الأمد للعمل على ضمان وجود إمدادات كافية من النفط الخام في الأسواق”.

وقال الجبير لبلومبرج نيوز “قررنا أنه إذا كان هناك نقص محتمل ، فإننا نعمل على زيادة إنتاج النفط الخام مع شركائنا في أوبك وشركاء أوبك +”.

عادل الجبير
اقوال عادل الجبير و ارتفاع أسعار النفط

انخفضت أسعار الغاز في الولايات المتحدة منذ أن وصلت إلى أكثر من 5 دولارات للجالون هذا الصيف، لكنها استمرت في التحليق عند 40% أكثر مما كانت عليه هذا الوقت من العام الماضي.

ومع ذلك، قال المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض جاريد بيرنشتاين يوم الاثنين إنه يتوقع أن يرى متوسط ​​أسعار الغاز تنخفض ​​إلى أقل من 4 دولارات للغالون في بعض الأماكن في جميع أنحاء البلاد في الأسابيع المقبلة.

قبل زيارة بايدن، التزمت المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة بالفعل بزيادة الإنتاج في الشهرين المقبلين.

حيث قالت أوبك + في يونيو، إنها سترفع الإنتاج بمقدار 648 ألف برميل يوميًا في يوليو ثم مرة أخرى في أغسطس.

المصدر: بلومبرغ + رأي الخليج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى