اقتصاد

“سوناطراك” تعلن 3 اكتشافات جديدة للنفط والغاز جنوبي الجزائر

أعلنت شركة “سوناطراك” للطاقة المملوكة للدولة الجزائرية اليوم الإثنين، أنها حققت ثلاثة اكتشافات جديدة جنوبي البلاد، من بينها اكتشافان للغاز اعتمادا على مجهودها الخاص، وكذا اكتشافا للنفط بالشراكة مع شركة “إيني” الإيطالية.

وأوضحت “سوناطراك” في بيان نشرته عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أن الاكتشاف الأول يتمثل في اكتشاف للغاز المكثف بمكمنين من طبقة الديفوني، وهذا بعد التنقيب الذي قامت به الشركة في بئر استكشافي بعين إكر جنوب غرب رقعة البحث عين أميناس 2 بحوض إليزي، جنوبي شرق الجزائر.

وبلغت معدلات التدفق المسجلة خلال الاختبارات 000ر300 م3/يوم من الغاز و26 م3/يوم من المكثفات من المكمن الأول، و000ر213 م3/يوم من الغاز و17 م3/يوم من المكثفات من المكمن الثاني.

وأشار البيان إلى أن الاكتشاف الثاني فتم من طرف “سوناطراك” وشريكها “إيني” بعد حفر بئر استكشاف غرد أولاد جمعة غرب في رقعة البحث سيف فاطمة 2 الواقع في المنطقة الشمالية من حوض بركين.

وقد كشفت بئر غرد أولاد جمعة غرب 1، التي تعتبر الثالثة في حملة الحفر الاستكشافية الحالية في المنطقة المذكورة، عن اكتشاف للنفط الخام في الأحجار الرملية في خزان (تاجي) في التكوين الترياسي.

اقرأ ايضاً
"منشآت" تختتم "أسبوع الصناعة" الذي شهد أكثر من 30 جلسة نقاش

وخلال اختبار الإنتاج، أنتجت البئر 300ر1 برميل/يوم من النفط و51 ألف متر مكعب/يوم من الغاز المصاحب.

ولفتت “سوناطراك” إلى أنه سيتم التكفل بهذين الاكتشافين من خلال تطوير ” المسار السريع”، وذلك نظرًا لقربهما من المرافق الحالية لمنطقة أوهانات، وغرد أولاد جمعة.

كما سجلت سوناطراك نتيجة إيجابية ثالثة أثناء حفر بئر ترسيم تامزاية – 3 في رقعة أبحاث تاغيت في حوض بشار جنوبي غرب الجزائر، حيث تم الحصول على إنتاج هام من الغاز أثناء اختبار تكوين خزان الطبقة السييجينة (الديفوني السفلى)، مبرزة أن هذه النتيجة تؤكد وجود إمكانات معتبرة من الغاز في هذا الخزان الغير مختبر سابقًا في منطقة تعتبر محيطا ناشئًا.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى