العالم

معلق صيني يحذف تغريدة تحذّر من رد عسكري إذا رافقت مقاتلات طائرة بيلوسي


قال المعلق الصيني البارز هو شي جين، اليوم (السبت)، إنه حذف تغريدة تحذّر من رد عسكري إذا رافقت المقاتلات الأميركية طائرة رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي، خلال أي زيارة تقوم بها لتايوان. جاء ذلك بعد أن أغلقت شركة «تويتر» حسابه على منصتها للتواصل الاجتماعي، وفقاً لوكالة «رويترز» للأنباء.

وأشارت بيلوسي، الثالثة في الترتيب بين القادة السياسيين الأميركيين بعد الرئيس جو بايدن وكامالا هاريس نائبة الرئيس، إلى أنها تستعد للقيام برحلة إلى آسيا.

ولم تذكر بيلوسي تايوان بالاسم لكن التكهن زاد في الأيام الماضية بأنها ستزور الجزيرة المتمتعة بحكم ديمقراطي والتي تقول بكين إنها جزء من الأراضي الصينية مما زاد التوتر بين الولايات المتحدة والصين.

وحذر الرئيس الصيني شي جينبينغ، نظيره الأميركي في اتصال هاتفي يوم الثلاثاء، من أن واشنطن يجب أن تلتزم بمبدأ الصين الواحدة، مضيفاً أن «من يلعبون بالنار ستحرقهم».

وقال هو، وهو رئيس تحرير سابق لصحيفة «غلوبال تايمز» النصفية المملوكة للدولة، على منصة «ويبو» الصينية للتواصل الاجتماعي: «قمت بنقل الرسالة: إذا أرسل الجيش الأميركي مقاتلات لمرافقة بيلوسي إلى تايوان فإن هذا الإجراء سينقل الطبيعة الدنيئة لمثل هذه الزيارة إلى مستوى آخر وسيمثل عدواناً».

اقرأ ايضاً
الكويت يهنئ اتفاق حل الأزمة.. ترحيب خليجي ودعوة للابتعاد عن إثارة الخلافات

وفي تغريدة على «تويتر» قال هو، وهو معلق قومي حاد اللهجة وله عدد كبير من المتابعين، إن بيلوسي إذا كانت ستزور تايوان فإن «مقاتلاتنا يجب أن تنفّذ جميع التكتيكات الاعتراضية ضدها. وإذا اتضح أن هذه الإجراءات ليست فعالة، أعتقد أنه سيكون من المناسب أيضاً إسقاط طائرة بيلوسي».

وقال هو إنه اضطر لحذف التغريدة ليعاد فتح حسابه على «تويتر».

وأغلقت شركة «تويتر» الحساب بعد أن عدّت التغريدة انتهاكاً لقواعد المنصة وأنه يتعين على صاحب الحساب أن يحذفها.

ولم تردّ شركة «تويتر» إلى الآن على طلب «رويترز» الحصول على تعليق.

وأمس (الجمعة)، قال متحدث باسم البيت الأبيض لشؤون الأمن القومي إن الولايات المتحدة لم تلاحظ أي أدلة على إجراء عسكري صيني يَلوح في الأفق ضد تايوان. وجاء تصريحه رداً على سؤال عن احتمال قيام بيلوسي بزيارة لتايوان.

وزيارات المسؤولين الأميركيين لتايوان مصدر للتوتر بين بكين وواشنطن التي لا تربطها علاقات دبلوماسية بتايوان لكنها ملزمة قانوناً بتقديم الوسائل التي تكفل لها الدفاع عن النفس.



منبع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى