الاخبار العاجلةسياسة

تشاينا ديلي: زيارة بيلوسي لتايوان تفضح نفاق السياسيين غير المسؤولين

نشرت صحيفة “تشايناديلي” (China Daily) التابعة للحزب الشيوعي الصيني مقالا يتهم كاتبه الرئيس الأميركي وقادة الحزب الديمقراطي باستخدام التوتر مع الصين بشأن تايوان وسيلة لكسب أصوات الناخبين الأميركيين، وتحويل انتباه الشعب عن مشاكل البلد الداخلية.

وأشار الكاتب جيسون لي، عضو المؤتمر الاستشاري السياسي للشعب الصيني في إحدى المقاطعات، في مقاله بالصحيفة، إلى أن الولايات المتحدة تعاني من مشاكل حقيقية تتمثل في تباطؤ الاقتصاد، وتفاقم التضخم، ومشاكل ناجمة عن عدم المساواة العرقية، وتنامي العنف المسلح.

ويرى الكاتب أن معالجة هذه المشاكل تتطلب من الإدارة الأميركية وضع خطط شاملة وتنفيذا سليما لها وإصلاحا شاملا لنظام الرعاية الاجتماعية، الأمر الذي سيتطلب تغييرات أساسية ويستغرق وقتًا طويلًا قبل أن يحقق نتائج ملموسة، غير أن بايدن وقادة الحزب الديمقراطي اختاروا طريقة سهلة لكنها غير مسؤولة لكسب أصوات الأميركيين؛ هي تحويل انتباه الشعب عن معاناته وألمه.

وقال إن “الرئيس الأميركي ربما يعتقد أنه بفضل الإستراتيجية العبقرية ستكون لديه فرصة أفضل لكسب أصوات الناخبين ثانية في انتخابات التجديد النصفي في نوفمبر/تشرين الثاني” المقبلة.

وأكد أن الإدارة الأميركية لا يمكنها حل أي من مشاكلها باللعب بورقة تايوان، لأن ذلك سيأتي بنتيجة عكسية، إذ سيزيد الوضع سوءًا في منطقة آسيا والمحيط الهادي كما سيؤدي إلى تدهور العلاقات الصينية الأميركية أكثر.

اقرأ ايضاً
المملكة العربية السعودية: تم تلقيح إجمالي 21 مليون بالكامل

ويمضي كاتب المقال للتذكير بأن التاريخ يخبرنا أن جميع القوى العظمى قد انهارت من الداخل، لذلك فهو يرى أن الولايات المتحدة ستحافظ على ازدهارها فقط عندما تتمكن من حل مشاكلها، لا من خلال استفزاز الدول الأخرى، ولن تستطيع حل تلك المشاكل الجمة من خلال تحويل انتباه مواطنيها نحو تايوان.

ويدعو المقال بايدن للتوقف عن ممارسة الألعاب، وتنفيذ الوعود التي قطعها لشعبه بتحسين حياة الناس، لأن كونه رئيسا للولايات المتحدة يتطلب منه العمل من أجل مصلحة الشعب الأميركي.

واختتم الكاتب بالإشارة إلى أن كثيرين في أنحاء العالم بمن فيهم أنصار الرئيس الأميركي يريدون من بايدن أن يتوقف عن التدخل في شؤون تايوان، لأنهم جميعا يقدّرون قيمة السلام والاستقرار. وقال إن على الولايات المتحدة ألا تختبر تصميم الصين على حماية سيادتها وسلامة أراضيها وتحقيق وحدتها الوطنية.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى