اقتصاد

ملايين الأسر في ألمانيا لن تتمكن من دفع تكاليف التدفئة

حذر اتحاد المستأجرين في ألمانيا من أن ملايين الأسر لن تتمكن من دفع تكاليف التدفئة بسبب ارتفاع أسعار الغاز.

وفي تصريحات لصحيفة “تاجس شبيجل” الألمانية الصادرة غدا الاثنين، قال رئيس الاتحاد لوكاس زيبنكوتن:” هذا عدد كبير جدا من الناس”، مشيرا إلى أن ارتفاع أسعار الغاز سيؤثر بالدرجة الأولى على المواطنين الذين تزيد دخولهم قليلا عن الإعانات الحكومية.

يذكر أن روسيا التي غزت أوكرانيا نهاية شباط/فبراير الماضي، قلصت بقوة من توريدات الغاز القادم إلى ألمانيا عبر خط نورد ستريم 1 الأمر الذي أدى إلى ارتفاع الأسعار بقوة.

وأعلن زيبنكوتن عن المطالبة بإصلاح إعانة السكن وتحسين الحماية من فسخ عقود الإيجار وذلك بغرض التخفيف من حدة الموقف وأردف:” سيتعين زيادة الحدود القصوى للدخل بشكل ملحوظ بالنسبة للناس الذين يمكنهم المطالبة بإعانة السكن”.

ورأى أن هذا الحد لصافي الدخل ينبغي أن يصل إلى 5000 يورو شهريا لكل أسرة. وطالب بأن تتضمن إعانة السكن مصاريف ثابتة سنويا لتكاليف التدفئة وبدلا لجعل المساكن تلبي معايير أعلى تتعلق بالطاقة. كما طالب زيبنكوتن بحماية المستأجرين غير القادرين على دفع تكاليف الطاقة، من فسخ عقودهم ومنحهم تأجيلا لمدة عامين لدفع ديونهم.

اقرأ ايضاً
رحلة هبوط الجنيه المصري مستمرة.. أيهما أفضل الخفض الحاد أم التدريجي؟

وكان الاتحاد قد أعلن جزءا من مطالبه في خطة من تسع نقاط في نهاية حزيران/يونيو الماضي.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى