رياضة

سرقة ليفاندوفسكي خلال التوقيع لمعجبين

سُرقت ساعة المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفكسي مهاجم برشلونة في أثناء توقفه أمام مركز “خوان غامبر” للتدريب؛ للتوقيع للمعجبين، إلا أن الشرطة نجحت في إلقاء القبض على السارق.

وتعرض “ليفا” للسرقة أول أمس الخميس عندما وصل ابن الـ33 عامًا، المنتقل في يوليو/تموز من بايرن ميونخ، على متن سيارته إلى مركز “خوان غامبر” للتمارين، وتوقف لتحية الجماهير والتوقيع للمعجبين، كما أوضحت شرطة كتالونيا.

حينئذ، تقدم شاب من السيارة وقام بنزع الساعة من معصم المهاجم الدولي.

وبعدما تلقت بلاغًا بشأن السرقة، نجحت الشرطة في إلقاء القبض بعد أقل من ساعة على السارق البالغ 19 عامًا الذي كان ما زال يحتفظ بالساعة ويختبئ في أحد الأحراش بالقرب من الملعب.

وأوضحت الشرطة أنه قبض على السارق ووُجّهت إليه تهمة “السرقة مع العنف”، لأنه حتى لو لم يتعرض اللاعب لسوء المعاملة، فإن حقيقة إزالة الساعة من يده تحفز هذا الوصف.

المصدر

اقرأ ايضاً
مباراة مثيرة حبست الأنفاس وشهدت 6 أهداف.. مانشستر سيتي يتعادل مع نيوكاسل في البريميرليغ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى