مجتمع

“أمامنا فرصة ذهبية للمواجهة”.. زيادة 800 ألف نسمة خلال 6 أشهر

كتب- أحمد جمعة:

رصدت الساعة السكانية وصول عدد السكان في مصر اليوم الاثنين، أكثر من 103 ملايين و800 ألف نسمة.

وكان عدد سكان مصر قد سجل 103 ملايين نسمة في ٢٢ فبراير الماضي، ما يعني أن الزيادة السكانية في آخر 6 شهور سجلت أكثر من 800 ألف نسمة.

وسجلت مصر الربع مليون نسمة الأول بعد الـ103 ملايين بالداخل في يوم 24 أبريل الماضي، أي خلال 61 يومًا، ليصبح عدد سكان مصر 103 ملايين و250 ألف نسمة، ثم ربع مليون نسمة ثانٍ يوم 22 يونيو 2022 أي خلال 59 يوما، ثم ربع مليون ثالث يوم 11 أغسطس أي خلال 50 يومًا.

من جانبه، قال الدكتور عمرو حسن، مقرر المجلس القومي للسكان السابق، إننا لا نستطيع أن ننكر أن السكان أحد عناصر القوة الشاملة للدولة، ولكن هذا المبدأ مشروط بألا تتعدى معدلات الزيادة السكانية قدرة الدولة على توفير الخدمات الأساسية بالجودة المناسبة، وألا تؤثر معدلات الزيادة السكانية على متوسط نصيب الفرد من الموارد الطبيعية، لاسيما المياه والطاقة والأرض الزراعية وعلى أن تتناسب معدلات الزيادة السكانية مع قدرة الاقتصاد الوطني في تحقيق مستوى مرتفع من التنمية البشرية، وتحقيق خفض فى معدلات البطالة.

اقرأ ايضاً
مصر: العلاقات المتميزة بين الرياض والقاهرة تنعكس على قوة العلاقات العربية كافة

وفقاً لتقرير التوقعات السكانية في العالم لعام 2022 الصادر عن الأمم المتحدة يوم 11 يوليو 2022، سيتركز أكثر من نصف الزيادة المتوقعة في عدد سكان العالم حتى عام 2050 في 8 بلدان: مصر، الكونغو الديمقراطية، إثيوبيا، الهند، نيجيريا، باكستان، الفلبين، تنزانيا.

وأضاف حسن في تصريحات اليوم، أن الدولة المصرية قد دخلت في مواجهة المشكلة السكانية منذ عام 1965، أي أن عمر هذه التجربة قد اقترب من 60 عاماً، خضعت خلالها للمراجعة والتقييم الذي يمكننا من الإجابة على السؤال الذي يطرح نفسه وهو ماذا حققنا وإلى أى مدى قد وصلنا وماذا نحتاج حتى نحقق، وبطبيعة الحال فإن ما تحقق لا يتكافئ مع ما كنا نطمح إليه.

وشدد على أن أمام مصر فرصة ذهبية الآن لمواجهة حاسمة لمشكلة الزيادة السكانية، حيث تتوافر إرادة سياسية لحل هذه المشكلة المزمنة، فالرئيس عبد الفتاح منذ توليه في عام ٢٠١٤ وهو يضع قضية الزيادة السكانية في مصر نصب عينيه وقد ألقى الضوء مرارا وتكرارا على ضرورة حلها، ولديه طموح كبير وهدف واضح وهو خفض معدل الزيادة السنوية إلى ٤٠٠ ألف سنويا، وهو حلم كبير لو تحقق، سيساهم في حل الكثير من مشاكل مصر.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى