العالم

روسيا تحذر الناتو من عواقب تجاهل «الخطوط الحمراء»


صرح نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، إن سياسة الناتو «المدمرة» المتمثلة في تجاهل «الخطوط الحمراء»، التي تحددها موسكو محفوفة بالمخاطر للغاية.

ونقلت وكالة نوفوستي الروسية عن ريابكوف قوله: «إن المسار المدمر لدول الناتو لتجاهل خطوطنا الحمراء والانجرار إلى مواجهة مع روسيا في أوكرانيا، التي تتأرجح على شفا صراع مسلح مباشر، أمر محفوف بالمخاطر… من الواضح أن هذا محفوف بمزيد من التصعيد وصولاً إلى صدام عسكري للقوى النووية، مع عواقب وخيمة».

وأضاف ريابكوف إلى مخاطر استخدام الأسلحة النووية، منوهاً بأن الدول التي لديها ترسانات نووية يجب أن تلتزم بافتراض عدم جواز الحرب بين بعضها بعضاً.

في سياق متصل، أشار ريابكوف إلى أن العقيدة الروسية تسمح افتراضياً باستخدام الترسانة النووية فقط للرد على عدوان باستخدام أسلحة دمار شامل ضد روسيا نفسها وحلفائها، أو عندما يكون وجود الدولة نفسه مهدداً. مضيفاً «بعبارة أخرى، لا يمكن استخدام الأسلحة النووية من قبل روسيا إلا للرد على هجوم، أي للدفاع عن النفس في حالات الطوارئ. ولا يوجد مجال للتخمينات أو التخيلات هنا».

اقرأ ايضاً
إردوغان لزيلينسكي: الاستفتاءات في المناطق المحتلة تقوض الدبلوماسية



منبع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى