مجتمع

وزير المالية والاقتصاد الوطني: مواصلة العمل بعزم وعزيمة فريق البحرين لإنجاح تنفيذ كافة مبادرات برنامج التوازن المالي

أكد معالي الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة وزير المالية والاقتصاد الوطني مواصلة العمل بروح الفريق الواحد وتكثيف الجهود في مختلف القطاعات بعزم وعزيمة فريق البحرين، لإنجاح تنفيذ كافة مبادرات برنامج التوازن المالي والوصول إلى نقطة التوازن بين الإيرادات والمصروفات الحكومية بحلول عام 2024، بما يرفد أهداف المسيرة التنموية الشاملة بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم حفظه الله ورعاه، وتماشيًا مع خطط الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء حفظه الله.
وأشار معاليه إلى أن النتائج المالية الإيجابية التي تم تحقيقها خلال النصف الأول من العام 2022 من خلال تقليل المصروفات وزيادة الإيرادات غير النفطية تؤكد السير في الاتجاه الصحيح نحو تحقيق أهداف برنامج التوازن المالي، وتسهم في مواصلة مسيرة المنجزات من خلال البناء على ما تحقق بما يعود بالنفع على الوطن والمواطن، لافتاً معاليه إلى أن قوة الاقتصاد الوطني وتنوعه يسهم في خلق الفرص لأبناء الوطن.
جاء ذلك لدى لقاء معاليه اليوم، معالي الدكتور عبد الرحمن بن عبد الله الحميدي المدير العام رئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربي، بمناسبة الزيارة التي يقوم بها لمملكة البحرين في إطار التعاون والتنسيق المستمر بين الجانبين، حيث نوّه معالي وزير المالية والاقتصاد الوطني بدور صندوق النقد العربي وإسهاماته في تقديم أوجه الدعم لتنفيذ الخطط والبرامج التنموية في مختلف الدول العربية لما فيه خير وازدهار الجميع.
و تناول الاجتماع ما تواجهه الأسواق المالية العالمية من تحديات حيث تم التأكيد خلال الاجتماع على أهمية إعطاء الاولوية لتوفير الاحتياجات التمويلية اللازمة المرتبطة باستحقاقات الدين العام سعيا للاستدامة المالية ولمزيدً من الاستقرار الاقتصادي.
كما جرى خلال الاجتماع بحث سبل تعزيز أوجه التنسيق والتعاون المشترك بين وزارة المالية والاقتصاد الوطني وصندوق النقد العربي، ومناقشة عدد من المواضيع ذات الاهتمام المتبادل.
من جانبه، أشاد معالي الدكتور عبدالرحمن الحميدي بالتعاون المستمر بين وزارة المالية والاقتصاد الوطني وصندوق النقد العربي.

مصدر

اقرأ ايضاً
الجيزة: ضبط 2370 قضية تموينية بإجمالي 647 طن سلع خلال شهر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى