رياضة

هل يقلب برشلونة المشهد الليلة؟ بايرن ميونخ دك مرمى البرسا بـ24 هدفا في 7 مباريات

تحمل مواجهة الليلة في دوري أبطال أوروبا بين بايرن ميونخ وبرشلونة ذكريات سيئة لعشاق البرسا الذين تلقى مرمى فريقهم 24 هدفا من لاعبي “البافاري” في 7 مباريات بدوري أبطال أوروبا.

وكانت أعلى نتيجة خسر بها البرسا 2-8 في ربع نهائي نسخة 2020، كما خسر مرة برباعية نظيفة و4 مرات بثلاثية نظيفة، حتى تحولت مواجهة الفريقين إلى كابوس لجماهير الفريق الكتالوني.

لكن هذه المباراة ستكون مميزة واستثنائية، خاصة مع عودة مهاجم برشلونة روبرت ليفاندوفسكي لمواجهة فريقه السابق بايرن ميونخ بملعب أليانز أرينا.

وقدم ليفاندوفسكي نفسه بأفضل شكل ممكن في ظهوره الأوروبي الأول مع النادي الكتالوني، وأحرز 3 أهداف في شباك فيكتوريا بلزن.

وترك ليفاندوسكي فراغا كبيرا في خط هجوم البايرن ولم يستطع حتى النجم السنغالي ساديو ماني أن يملأه.

وقال المدافع الأوروغوياني رونالد أراوخو زميل ليفاندوفسكي في برشلونة “كلنا نعرف ميزات ليفاندوفسكي؛ لقد عانينا منها بما فيه الكفاية عدة سنوات. الآن هو معنا، وهذا أمر لا يصدق”.

من جهته، قال توماس مولر صانع ألعاب بايرن الذي لعب سنوات إلى جانب البولندي “طلب مني ساديو (ماني) منذ 10 أيام ممازحًا ألا أمرر الكرة إلى ليفاندوفسكي”.

اقرأ ايضاً
ساديو ماني يكسب قلوب مشجعي بايرن ميونخ بتصرف مميز

وسجل ليفاندوفسكي 69 هدفا لفريقه السابق بايرن ميونخ في دوري أبطال أوروبا، وهو رقم قياسي، من بينها 38 هدفا في 37 مباراة على ملعب أليانز أرينا.

ولم تسبق لبايرن الخسارة على ملعبه أمام برشلونة في 6 مواجهات أوروبية سابقة، حيث فاز 4 مرات وتعادل مرتين.

وستكون المواجهة ثأرية لبرشلونة الذي ودع المسابقة الموسم الماضي من دور المجموعات لأول مرة منذ موسم 2000-2001 لخسارته ذهابا وإيابا أمام العملاق البافاري بنتيجة واحدة بثلاثية نظيفة.

وذلك بعدما أُذِلّ قبلها بعام على يد النادي البافاري بخروجه من ربع نهائي الذي أقيم بنظام التجمع من مباراة واحدة في البرتغال بسبب فيروس كورونا بخسارة تاريخية 2-8.

واستهل بايرن مشواره في البطولة القارية بفوز مثير على ملعب إنتر ميلان بهدفين من دون رد، في الوقت الذي اكتسح فيه برشلونة ضيفه فيكتوريا بلزن التشيكي بـ5 أهداف مقابل هدف.



المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى