العالم

كيف يمكن للأمير أندرو أن ينوب عن شقيقه الملك تشارلز؟


حتى قبل وفاة الملكة إليزابيث الثانية، كانت هناك تساؤلات حول الدور – إن وُجد – الذي سيلعبه ابنها الأمير أندرو في الحياة العامة بعد فضيحة جيفري إبستين. لم يعد دوق يورك عضواً عاملاً في العائلة المالكة، بعد أن تخلى عن واجباته العامة في نوفمبر (تشرين الثاني) 2019، وسط رد الفعل العنيف على صداقته مع المتحرّش بالأطفال المدان.
ولكن منذ وفاة والدته، الأسبوع الماضي، كان هناك تدقيق جديد في وضعه كمستشار للدولة، وهو الدور الذي يعني أنه يمكن أن يمثل شقيقه الملك تشارلز مؤقتاً، وفقاً لصحيفة «إندبندنت».
وأثار المنتقدون مخاوفهم من أن الأمير أندرو يستأنف واجباته الملكية رغم الفضائح التي طالته.



منبع

اقرأ ايضاً
الولايات المتحدة سترفع إلزامية إجراء فحص «كوفيد-19» للوافدين جواً

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى