العالم

رفع باكستان من قائمة مراقبة تمويل الإرهاب

رفعت مجموعة العمل المالي «فاتف»، المنظمة الرقابية العالمية لغسل الأموال وتمويل الإرهاب، دولة باكستان من قائمتها الرمادية لتمويل الإرهاب. وظلت باكستان على القائمة الرمادية لمدة 4 سنوات، مما عرَّض البلاد لقيود مالية عديدة، تلك التي رُفعت الآن بعد قرار الهيئة التنفيذية لمجموعة العمل. وأعلن راجا كومار، رئيس «مجموعة العمل المالي» أن باكستان، التي كانت على القائمة الرمادية منذ عام 2018. قد شُطبت من القائمة إثر التدابير التي اتخذتها حكومة باكستان لضمان الشفافية والقضاء على الممارسات السيئة في المعاملات المصرفية. وأضاف أن «لديها خُطتي عمل متزامنتين. وعقب الكثير من العمل الذي قامت به السلطات الباكستانية، عالجت بشكل كبير جميع بنود خطة العمل». وذكر أن مجموعة العمل تحركت في زيارة ميدانية، في نهاية أغسطس (آب). وتحقق الفريق من وجود مستوى عالٍ من الالتزام من قِبل القيادة الباكستانية، ومن استدامة الإصلاحات والالتزام بإدخال تحسينات في المستقبل. ونتيجة لخطط العمل هذه، أدخلت باكستان تحسينات كبيرة لتعزيز فعالية هذا الإطار في مكافحة تمويل الإرهاب. وقال كومار إنه اتخذت خطوات لتعزيز الرقابة على المؤسسات المالية وغير المالية القائمة على المخاطر وتحسين نتائج مصادرة الأصول والتحقيق في غسل الأموال ومحاكمة مرتكبيه. وأضاف: «نتيجة لذلك، رُفع اسم دولة باكستان من قائمة المراقبة المتزايدة». وذكرت مجموعة العمل المعنية بالإجراءات المالية في بيانها أنها ترحب بـ«التقدم الكبير» الذي أحرزته باكستان في تحسين نظامها لمكافحة غسل الأموال ومكافحة تمويل الإرهاب. وجاء في البيان: «ومن ثم فإن باكستان لم تعد تخضع لعملية المراقبة المتزايدة من جانب مجموعة العمل». وأضاف أن «البلاد سوف تواصل العمل مع مجموعة آسيا – الباسيفيك بُغية زيادة تحسين نظام مكافحة غسل الأموال ومكافحة تمويل الإرهاب». وتعتبر الحكومة الباكستانية إدراج اسمها ضمن القائمة الرمادية المذكورة حالة طوارئ وطنية. والإدراج في القائمة الرمادية قد أخضع القنوات المصرفية الباكستانية لعدد من القيود على المستوى الدولي، مما أضر مجتمع الأعمال الباكستاني. في هذه الأثناء كثّفت قوات الأمن الباكستانية والأفغانية عملياتها ضد الجماعات الإرهابية في أراضيها. وقتلت قوات الأمن الباكستانية 4 مسلحين في عملية بشمال وزيرستان. وبعد تبادل كثيف لإطلاق النار، قُتل 4 إرهابيين برصاص قوات الأمن. وأعلنت مديرية العلاقات العامة بالجيش الباكستاني أن الإرهابيين القتلى متورطون في هذه الهجمات.

اقرأ ايضاً
تصاعد المخالفات القانونية والانتهاكات بحق معتقلي الرأي في سجون الإمارات

منبع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى