مجتمع

هيئة التراث توقع مذكرة تفاهم مع أرامكو السعودية

وقّعت هيئة التراث، مذكرة تفاهم مع شركة أرامكو السعودية؛ لتعزيز التعاون المشترك في مجال تطوير الفرص الاستثمارية في قطاعي الحرف والتراث العمراني بالمملكة.

وجرت مراسم التوقيع في مدينة الظهران، خلال حفل إطلاق أرامكو السعودية برنامجها لتنمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة (تليد)، حيث مثّل الهيئة رئيسها التنفيذي الدكتور جاسر بن سليمان الحربش، فيما مثّل أرامكو المدير التنفيذي للتنمية الوطنية في أرامكو السعودية الدكتور جميل البقعاوي.

وركّزت المذكرة على مسارين رئيسين، يتضمن الأول التعاون لتنمية “قطاع الحرف” عبر بحث آلية استقطاب فرص الاستثمار المتاحة، وإنشاء شركات في مجالات الحرف والخدمات المساندة، بالإضافة لإمكانية تدريب الحرفيين على إجراء دراسات جدوى اقتصادية لمشاريعهم، وتدريبهم على مبادئ العمل الحر وتسويق وتسعير المنتجات الحرفية، ومشاركة بيانات الفئة الممولة للمشاريع الريادية الحرفية، وتمكين الحرفيين والحرفيات الحاصلين على ترخيص ممارس حرفي بالمشاركة في مبادرات الشركة.

فيما اختص المسار الثاني من مذكرة التفاهم بـ “قطاع التراث العمراني”؛ حيث سيتعاون الطرفان لبحث إمكانية تقديم خدمات التدريب لروّاد الأعمال، وتقديم الدعم الإداري والفني للشركات الصغيرة والمتوسطة، والوصول إلى السوق المحتمل في مجال المباني التراثية والتاريخية، بالإضافة إلى تطوير محافظ أعمال التراث العمراني.

اقرأ ايضاً
بيان من الشرطة حول "المقاطع الإذاعية" المتداولة

وتأتي هذه المذكرة ضمن جهود هيئة التراث؛ لتعزيز شراكتها مع الجهات المختلفة المهتمة بالمحافظة على التراث الوطني، وتنميته في القطاعين العام والخاص، وتعزيز التكامل والتنسيق لدعم وحماية وتطوير قطاع التراث الوطني بمختلف مكوناته.

مصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى