الاخبار العاجلةسياسة

برلماني روسي: ضرباتنا لأوكرانيا تعبير عن كراهيتنا المقدسة وعلى من يدعم زيلنسكي أن يتجمد

قال نائب برلماني روسي في التلفزيون الحكومي إن الضربات الروسية ضد أوكرانيا هي تعبير عن “الكراهية المقدسة” وإن الذين يدعمون الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي يجب أن “يتجمدوا ويتعفنوا”.

ونقلت مجلة نيوزويك الأميركية (Newsweek) في تقرير لها عن عضو مجلس الدوما (البرلمان الروسي) بوريس تشيرنيشوف قوله “الضربات الثأرية، وهي حقا ثأرية، تعبير عن كراهيتنا وكراهيتنا المقدسة”.

وأضاف أن الأوكرانيين سيجلسون بدون غاز أو ضوء وبدون أي شيء آخر. وإذا اختار نظام كييف طريق مجرمي الحرب، فعليهم أن “يتجمدوا ويتعفنوا هناك”.

دعاهم للنزول للشارع

ودعا البرلماني الروسي الأوكرانيين للنزول للشوارع ووضع حد لنظام زيلينسكي الذي وصفه بـ “النازي”.

كما تساءل المعلقون عبر التلفزيون الحكومي عن سبب عدم انتفاض الأوكرانيين ضد رئيسهم عندما يتعرضون لاضطهاده؟

ومن جانبه قال السياسي الأوكراني السابق فلاديمير أولينيك”لا (توجد) انتفاضة، في الوقت الذي يبدو أنه يجب أن تكون هناك”.

وصف زيلينسكي بـ الإرهابي

وذهب أولينيك إلى وصف زيلينسكي بـ “الإرهابي” قائلا إن به “جميع صفات الإرهابي”.

اقرأ ايضاً
عشر صفات إن امتلكها الفرد.. فأنه من الحكماء والأذكياء

وأشار أحد المعلقين إلى أن الأوكرانيين سينقلبون في النهاية على زيلينسكي بعد معاناتهم من شتاء قاسٍ، مما سيجبره على التفاوض مع روسيا.

وقال مضيف البرنامج رومان بابيان إن الضربات الروسية ضد البنية التحتية لأوكرانيا يجب أن تستمر لأن المفاوضات مع كييف “لن تنتهي بخير بالنسبة لنا” في إشارة إلى روسيا.

المصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى