مجتمع

2200 مركز صحي و 60 عيادة متنقلة كاملة التجهيز للوصول للمناطق النائية

يولي معالي وزير الصحة المهندس فهد الجلاجل مراكز الرعاية الصحية الأولية  أهمية كبيرة، حيث تحدث نقلة نوعية في الخدمات الصحية التي تقدم للمواطنين والمقيمين على أرض المملكة.

وتعد مراكز الرعاية الصحية الأولية نموذجاً رائداً للبرامج الصحية، حرصت العديد من الدول العربية عامة والخليجية خاصة، على استلهام التجربة السعودية، وما تقدمه من خدمات صحية نوعية.

وتؤكد وزارة الصحة على  الاهتمام بتطوير منظومة الرعاية الاولية، من خلال تغطية واسعة بشبكة من مراكز الرعاية الصحية الأولية تتجاوز 2200 مركز صحي و كذلك أسطول من العيادات المتنقلة يصل إلى 60 عيادة متنقلة كاملة التجهيز للوصول للمناطق النائية، مبينة أن الرعاية الاولية أحد أهم مرتكزات تقديم الرعاية الصحية في النظام الصحي والتحول الصحي، ويطبق من خلالها نموذج الرعاية الصحية بالخدمات الوقائية والعلاجية.

وتشير “الصحة الى أن نموذج طبيب لكل أسرة يعد المشروع الأبرز في خارطة الرعاية الأولية، حيث يتم تخصيص طبيب وفريق من الرعاية الأولية لمجموعة محددة من الأسر والأفراد يكون مسؤولاً عنهم ويقدم لهم خدمات علاجية ووقائية بشكل استباقي، من خلال متابعة ملفهم الصحي ووضعهم الطبي والتواصل معهم لعمل اللازم ويتم تسهيل التواصل مع الفريق الطبي من خلال حل تقني في تطبيق صحتي لعمل محادثة مع الفريق الطبي .

اقرأ ايضاً
إغلاق أحد المستشفيات في المدينة بعد العثور على جثتي طفلين بثلاجة حفظ أطعمة

وتوضح “الصحة” أنه تم تطوير 190 مركز رعاية صحية أولية بمختلف مناطق المملكة آخرها 20 مراكز رعاية أولية بمنطقة الرياض تم تدشينها من قبل سمو أمير منطقة الرياض، وتضيف: أضافت  الصحة أن المراكز الصحية منتشرة بجميع أرجاء المملكة، من المدن والقرى والهجر، ويتم تقديم الخدمات الصحية لهم في المراكز، والعيادات المتنقلة ويتم مراعاة تغطية الاحتياج من خلال مشاريع تخطيط الموارد البشرية والتوظيف.

وعن مشكلة كثرة تحويل المرضى من المراكز إلى المستشفيات لنقص بعض الأدوية، أشارت الوزارة إلى أنه تم التغلب على مشاكل توفر العلاج في مراكز الرعاية الأولية من خلال اطلاق مشروع وصفتي في المراكز الصحية الذي يوفر قائمة متكاملة من الأدوية التي يصفها الطبيب في مركز الرعاية الأولية ويتم أخذ الدواء من الصيدلية التجارية.

وشددت “الصحة” على أن التحول الرقمي ساهم من تسهيل الوصول للخدمة وتقديم الرعاية الصحية عن بعد بكل سهولة من خلال تطبيق صحتي وحجز الموعد المناسب للمستفيد بالعيادات الافتراضية، وتبلغ نسبة المراكز التي تطبق العيادات الافتراضية أكثر من 50٪ ، كما يطبق الآن نموذج  الملف الصحي الإلكتروني، سيتم اكتماله في جميع المراكز الصحية، بما يحقق التكامل بين الأنظمة وتجويد معايير الخدمة.

1000 da77d6d12e
1000 04ed457478

مصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى