العالم

«طالبان» تحاول إيجاد «حل» لإعادة فتح الجامعات للنساء

ذكرت وزارة الشؤون الداخلية الأفغانية أن قيادة طالبان تعمل على إيجاد طرق لإعادة فتح الجامعات للنساء وتسهيل وصولهن للعمل، وذلك بعد أسابيع من حظر السلطات، في مرسوم رسمي، النساء من الالتحاق بالجامعات والمنظمات غير الحكومية.
يأتي ذلك بعد أيام من تحذير «الأمم المتحدة»، في بيان، يوم الخميس الماضي، من «عواقب تهدد الحياة» لجميع النساء، بعد أن منعت قيادة «طالبان»، في مرسوم رسمي، النساء في أفغانستان من الالتحاق بالجامعات ومن العمل الإنساني، طبقاً لما ذكرته وكالة «خاما برس» الأفغانية للأنباء، اليوم الأربعاء.
وذكر القائم بأعمال وزير الداخلية سراج الدين حقاني أنه تجرى جهود لإيجاد حل دائم، بموجب الشريعة الإسلامية والثقافة الأفغانية، طبقاً لوزارة الداخلية.
وذكر عبد النافع تاكور، المتحدث باسم وزارة الداخلية، أن «وزير الداخلية أعلن أن قيادة الإمارة الإسلامية ملتزمة برفاهية وازدهار الشعب، وتجرى جهود لمعالجة المشكلة».
وأعلنت الحكومة الأفغانية حظر التحاق الفتيات بالجامعات، عندما عقد مجلس الأمن اجتماعاً في نيويورك في ديسمبر (كانون الأول) الماضي، بشأن أفغانستان. وكان قد جرى منع الفتيات من ارتياد المدارس الثانوية منذ مارس (آذار).
وكان مجلس الأمن الدولي قد دعا، في نهاية الشهر الماضي، إلى المشاركة الكاملة والمتساوية والهادفة للنساء والفتيات في أفغانستان، مندداً بالحظر الذي تفرضه الحكومة التي تقودها حركة «طالبان» على التحاق الفتيات بالجامعات أو العمل مع منظمات الإغاثة الإنسانية.
وقال المجلس، في بيان جرت الموافقة عليه بإجماع الأعضاء الـ15، إن حظر التحاق الفتيات بالجامعات والمدارس الثانوية في أفغانستان «يمثل تقويضاً متزايداً لاحترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية».

اقرأ ايضاً
ولي العهد السعودي يصافح ماكرون في جولة إعادة تأهيل لنفسه

منبع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى