العالم

أوغندا: إيبولا انتهى

أعلنت أوغندا نهاية رسمية لتفشي وباء الإيبولا في البلاد، مما يهدئ المخاوف بشأن الفيروس المميت وإمكانية انتشاره عبر الحدود، وفقاً لوكالة «بلومبيرغ» للأنباء.
وقالت وزارة الصحة الأوغندية ومنظمة الصحة العالمية، في بيان، اليوم الأربعاء: «وضعت أوغندا نهاية سريعة لتفشي الإيبولا بتكثيف إجراءات السيطرة الرئيسية مثل مراقبة وتعقب المخالطين، واتباع نهج منع الإصابات والسيطرة عليها».
ولم ترصد الاختبارات واسعة النطاق إصابات جديدة خلال أكثر من 42 يوماً؛ وهي إشارة على أن الفيروس لم يعد ينتشر. وفترة الحضانة النموذجية بين التعرض والإصابة بالفيروس هي 21 يوماً.
وقالت منظمة الصحة العالمية إن التفشي أسفر عما إجماليه 163 إصابة.
وأضافت أنه من بين تلك الإصابات أكدت الاختبارات المعملية 142 إصابة، وتُوفي 39 % ممن تأكدت إصابتهم.

منبع

اقرأ ايضاً
ورقة يلوح بها الغرب ضد الروس.. تعرّف على نظام "سويفت" وتأثيره

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى