منوعات

الفرق بين اللولايت والهايلايت للشعر

الشعر سر من أسرار جمال المرأة وعنوان جاذبيتها، لذا نجدها دوماً توليه الاهتمام والعناية، ويُعد صبغ الشعر وتغيير لونه من الأمور التي تستحوذ على اهتمام الأنثى بشكلٍ كبير، وفي بعض الحالات قد لا ترغب في تغيير لون شعرها بالكامل، لذا تلجأ إلى استخدام بدائل أخرى كالهايلايت أو اللولايت، وهما تقنيتان لصبغ خصلات من الشعر اتباعاً لموضة إلغاء فكرة اللون الواحد للشعر الأشقر أو الفاتح.. وفيما يلي الفرق بينهما، وكيفية تطبيق كل منهما لتحصلي على لون براق.

الهايلايت.. ما هو؟

212655
ماهو الهايلايت ؟

يعتمد الهايلايت على صبغ خصلات الشعر بألوان تتميز أنها بدرجة أفتح من درجة لون الشعر الطبيعي، إذ إن الهايلايت يقوم بتفتيح لون الشعر الأصلي، بالإضافة إلى إكسابه نعومة فائقة وحجماً وكثافة أكثر. ويأتي اختيار درجات لون الهايلايت اعتماداً على لون البشرة ولون الشعر الطبيعي. وعند استخدام الهايلايت يجب مراعاة عدم تفتيح لون الشعر بنسبة أكثر من 3 درجات كحد أقصى، لضمان الحصول على أفضل نتيجة، وإعطاء الشعر الحركة واللمعان، كما أنه يضفي عليه لمحة طبيعية مشرقة، ويتميز أنه يتناسب مع إطلالات فصل الصيف، إذ يمنح الشعر مظهراً مشرقاً يتماشى مع ضوء الشمس في هذا الفصل.
تابعي المزيد: فوائد زيت الشاي الأخضر للشعر وطرق استخدامه

اقرأ ايضاً
جينيفر لوبيز تحمس الجمهور لصور زفافها بصورة على إنستغرام

اللولايت.. ما هو؟

212656
ماهو اللولايت ؟

اللولايت معاكس للهايلايت تماماً، إذ يعتمد على صبغ خصلات الشعر بألوان درجتها أغمق من لون الشعر الطبيعي، درجة أو اثنتين، الأمر الذي يضفي لمسة من العمق وحجماً أكبر على مظهر الشعر، ما يجعله يبدو بمظهر أكثر كثافة ولمعاناً، وهو يناسب الشعر الفاتح المائل للأشقر، والبني كذلك، بعكس الهايلايت الذي يناسب الشعر الداكن بشكل أساسي، ليكون لون الشعر متدرجاً بين البني والأسود. ويناسب بشكل أساسي فصل الشتاء، وذلك بسبب الألوان الداكنة التي يعتمد عليها.

هل يمكن الجمع بين اللولايت والهايلايت؟

هل يمكن الجمع بين اللولايت والهايلايت ؟
هل يمكن الجمع بين اللولايت والهايلايت ؟

معظم النساء يجمعن بين النوعين، فالكثيرات منهن لا يرغبن في اللون الأشقر الفاتح جداً، كونه لم يعد رائجاً في السنوات الأخيرة، ويملن إلى إبراز الإشراقة واللمعان مع وجود تباين في لون شعرهن. لكن تأكدي قبل اختيار درجة الهايلايت وتطبيقها أنها تناسب لون بشرتك، لأن هناك بعض الدرجات من الممكن أن تجعل مظهرك شاحباً، وأخرى تجعلك تبدين سمراء للغاية، وفي الحالتين تحصلين على مظهر غير مناسب.
تابعي المزيد: فوائد فيتامين د للشعر

منبع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى