الاخبار العاجلةسياسة

الأمم المتحدة تعلن عن هدنة في اليمن لمدة شهرين بداية من رمضان

اعلن المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن هانس غروندبرغ اليوم الجمعة عن هدنة في اليمن بين أطراف النزاع استجابت لمقترح الأمم المتحدة بشأن هدنة لمدة شهرين تبدأ السبت الذي يوافق أول أيام شهر رمضان، وقد رحب التحالف الذي تقوده السعودية وجماعة الحوثي بالهدنة.

وقال غروندبرغ -في بيان- إنه يمكن تجديد عن هدنة في اليمن بعد فترة الشهرين بموافقة الأطراف اليمنية.

وأضاف أن الأطراف وافقت على وقف العمليات الهجومية الجوية والبرية والبحرية داخل وعبر حدود اليمن، مشيرا إلى أن نفس الأطراف وافقت على دخول سفن الوقود ميناء الحديدة (غربي اليمن)، واستئناف الرحلات التجارية من مطار صنعاء.

وأشار غروندبرغ إلى أن الرحلات من مطار صنعاء ستكون إلى وجهات محددة سلفا في المنطقة.

ترحيب بالهدنة

من جهته، رحب التحالف الذي تقوده السعودية بالهدنة، وأكد أنه يدعم جهود وترتيبات الأمم المتحدة لتثبيتها.

وقال التحالف إنه يدعم إعلان الحكومة اليمنية بقبولها الهدنة المعلنة برعاية الأمم المتحدة.

وفي صنعاء، رحب المتحدث باسم جماعة الحوثي بإعلان المبعوث الأممي لليمن هدنة إنسانية لمدة شهرين.

وفي السياق، قال القيادي في جماعة الحوثيين محمد علي الحوثي في تغريدة على تويتر إن نجاح الهدنة مرهون بتنفيذها.

ويأتي الإعلان عن هدنة لمدة شهرين عقب المشاورات اليمنية-اليمنية التي عقدت في الرياض وبعد إعلان التحالف هدنة تتواصل طوال شهر رمضان، وقبل ذلك أعلنت جماعة الحوثي هدنة لمدة 3 أيام.

ترتيبات للهدنة

وبعيد إعلان المبعوث الأممي إلى اليمن عن التوصل لهدنة أكد وزير الخارجية اليمني أحمد بن مبارك اليوم الجمعة أن
الرئيس عبد ربه منصور هادي وجه باتخاذ الإجراءات اللازمة لتسهيل ترتيبات إطلاق سراح أسرى، وفتح مطار صنعاء،
وإطلاق سفن مشتقات نفطية عبر ميناء الحديدة، وفتح المعابر في مدينة تعز (جنوب غربي اليمن) وكل ما من شأنه أن
يخفف معاناة اليمنيين التي تسبب فيها الحوثيون، وفق تعبيره.

اقرأ ايضاً
مراكز اللقاحات في الجامعات السعودية تقدم 61 ألف جرعة يومياً

علاوة على ذلك قال بن مبارك إن هذه التوجيهات تأتي انسجاما مع موقف الحكومة اليمنية الداعم لأي جهود تخفف المعاناة الإنسانية
للشعب اليمني، وفي ظل الأجواء الإيجابية للمشاورات اليمنية-اليمنية في الرياض والمبادرات الإقليمية والدولية
الداعية لهدنة بمناسبة شهر رمضان.

وأعلن وزير الخارجية اليمني عن إطلاق سفينتين للوقود عبر ميناء الحديدة.

أمل بالسلام

وفي ردود الفعل الدولية، عبر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش عن أمله في أن تتيح الهدنة إطلاق عملية
سياسية تفضي لسلام دائم في اليمن.

وفي لندن، رحب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بالإعلان عن الهدنة، وقال إن هناك الآن فرصة لتحقيق السلام
وإنهاء المعاناة الإنسانية في اليمن.

ويشهد اليمن حربا منذ سيطرة الحوثيين عام 2014 على مناطق واسعة، بما فيها العاصمة صنعاء، وتسعى الأمم
المتحدة إلى وقف إطلاق النار في أنحاء البلاد من أجل استئناف المفاوضات السياسية المتوقفة، لإنهاء الصراع الذي
أودى بحياة عشرات الآلاف ودفع 80% من السكان للاعتماد على المساعدات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى