العالم

سيناتور جمهورية أميركية تصل إلى تايوان في تحدٍ جديد للصين


لم يتوقف مسلسل تحدي الكونغرس الاميركي للصين، فعلى الرغم من التوترات بين البلدين بعد زيارة رئيسة مجلس النواب الديمقراطية نانسي بيلوسي لتايوان مطلع أغسطس (آب)، وصلت السيناتور الجمهورية عن ولاية تينيسي مارشا بلاكبيرن الى تايبيه في زيارة مفاجئة مساء اليوم الخميس.

وقد دعت بلاكبيرن قبل وصولها الى تايوان الى «تحدي الحزب الشيوعي الصيني»، وقالت خلال زيارة قامت بها الى فيجي وجزر سليمان وبابوا غينيا الجديدة إن منطقة آسيا – المحيط الهادئ هي «محور الشر الجديد»، داعية الى تعزيز الدعم الاميركي الى هذه البلدان وتوسيع الشراكات معها.

تأتي زيارة بلاكبيرن بعد زيارة قام بها 5 اعضاء من الكونغرس من الحزبين في منتصف الشهر الجاري للإعراب عن دعمهم لتايوان، إثر زيارة بيلوسي التي وترت العلاقات الاميركية الصينية، ودفعت ببكين لإطلاق أكبر مناورات عسكرية حول الجزيرة.



منبع

اقرأ ايضاً
بايدن ناعيا الملكة إليزابيث: كانت دمثة الخلق وتمثل الكرامة والشرف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى